شاهد: عرض أزياء لهنديات تعرضن للتشوه

غامرت 11 امرأة هندية، تعرضن لحوادث تشويه بحمض حارق، في الظهور بعرض أزياء، نظم يوم الأربعاء في الهند، ووقفن بشجاعة أمام الكاميرا، وسط تعاطف كبير من قبل الحضور.

المشاركات في العرض، كنّ ضحايا لهجوم بالحمض الحارق، عادة ما يقوم به أزواجهن أو أفراد العائلة المقربين، وقد ارتدين ملابس هندية وغربية ملونة في عرض الأزياء بمدينة ثين في ضواحي مومباي بمناسبة يوم المرأة العالمي.

الشّابة ” لاكسي” إحدى ضحايا هجوم من هذا النوع، ونجت من الحادث وأصبحت منذ ذلك الحين ناشطًة وعملت عارضة للأزياء، والمعرض الحالي كان من فكرتها بمشاركة نساء تعرضن مثلها لهجوم بمادة حارقة.

وهوجمت لاكسي من قبل رجل يبلغ من العمر 32 عاما، عندما كانت في سن الخامسة عشرة، وذلك عام 2005 بعد أن رفضت الزواج منه، وأمضت شهوراً في المستشفى وواجهت ظروفا صعبة، غير أن ذلك لم ينل من عزيمتها ورفعت صوتها وأصبحت مدافعة عن نساء تعرضن لهذا النوع من الهجوم الغادر.

وقادت لاكسي حملة ضد هذا السلاح الذي كان يستخدم ضد النساء، ورفع التماسها مع أكثر من 27 ألف توقيع للمحكمة العليا في الهند في عام 2013 بشأن تنظيم بيع حمض الأسيد، وساقها هذا الانتصار القانوني في الهند، إلى أعتاب البيت الأبيض حيث استقبلتها السيدة الأمريكية الأولى السابقة، ميشيل أوباما في عام 2014.

وتقول لاكسي ” نحن نريد المساواة.. المساواة وحدها يمكن أن تساعد في الحد من هذا النوع من الجرائم”.

وعلى الصعيد العالمي، يتم تسجيل ما يصل إلى ألف و500 هجوم بحامض الأسيد كل عام، مع ما يزيد عن 1000 حالة تحدث في الهند وحدها، ومع ذلك، لا يتم الإبلاغ عن العديد من الهجمات لأن الضحايا يكنّ خائفات جداً من الانتقام ممن قاموا بالهجوم، فمعظم الضحايا من النساء من اللواتي فقدن بصرهن أو تشوهن يكون ذلك من قبل شركاء أو أقارب.

المصدر : رويترز

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة