تيلرسون: ترمب قرر “من تلقاء نفسه” الحوار مع كوريا الشمالية

تيلرسون: ترمب قرر "من تلقاء نفسه" الحوار مع كوريا الشمالية
تيلرسون: ترمب قرر "من تلقاء نفسه" الحوار مع كوريا الشمالية

قال وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون (الجمعة) إن الرئيس دونالد ترمب اتخذ قرار إجراء محادثات مع زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون من تلقاء نفسه.

وأوضح وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون، للصحفيين اليوم أثناء زيارة لجيبوتي، أن المحادثات تحتاج “بضعة أسابيع” لترتيبها.

وقال تيلرسون للصحفيين “إنه قرار اتخذه الرئيس من تلقاء نفسه.. تحدثت معه في وقت مبكر اليوم بشأن هذا القرار وأجرينا محادثة جيدة للغاية”.

وأضاف “قال الرئيس ترمب منذ فترة إنه منفتح بشأن المحادثات ويرغب في لقاء كيم عندما تكون الظروف مواتية واعتقد أن الرئيس يرى أن الوقت قد حان”.

وأشار إلى أن الولايات المتحدة تفاجأت بموقف كيم خلال محادثاته مع وفد زائر من كوريا الجنوبية، وقال إن هذا هو أقوى مؤشر حتى الآن على أن كيم “ليس مستعدا فحسب وإنما يرغب حقا في إجراء محادثات”.

وأعلن تيلرسون، أن انفتاح الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون ورغبته في بحث برنامجه النووي “فاجأ قليلا” الولايات المتحدة ودفع بالرئيس دونالد ترمب إلى قبول اللقاء.

لكن محللين اعتبروا أن القمة الأمريكية الكورية الشمالية المرتقبة ستشكل انتصارا لكيم، وقال إيفان ميديروس من مجموعة الأبحاث “يوراسيا” والمستشار السابق للرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما حول شؤون آسيا، إن “القمة تعطيه مكانة مساوية للرئيس الأمريكي وتعزز محاولاته للاعتراف بكوريا الشمالية على أنها قوة نووية بحكم الأمر الواقع”.

ورأى أن القمة “لن تؤدي إلى نزع الأسلحة النووية لكوريا الشمالية وإنما ستعزز وضع وشرعية نظام كيم جونغ أون وتعطيه المزيد من الوقت لتطوير ترسانته من الأسلحة النووية وتخوله السعي بشكل أكثر فاعلية لتخفيف العقوبات”.

المصدر : وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة