العفو الدولية تندد بتعذيب ناشط محكوم عليه بالإعدام في البحرين

غلاف تقرير العفو الدولية حول انتهاكات السلطات بحق المعارضة في البحرين
غلاف تقرير العفو الدولية حول انتهاكات السلطات بحق المعارضة في البحرين

أفادت منظمة العفو الدولية الجمعة أن السجين الشيعي علي العرب المحكوم عليه بالإعدام في البحرين لإدانته بتشكيل “جماعة إرهابية” تعرض للتعذيب في السجن.

وقالت المنظمة الحقوقية ومقرها لندن إنه “وفقا للمعلومات التي تلقتها تعرض علي محمد حكيم العرب للتعذيب عند نقله إلى سجن جاو” خارج المنامة حيث يعتقل ناشطون شيعة.

وأوضحت المنظمة أن المعلومات تفيد بأن العرب تعرض للتعذيب يوميا لنحو أسبوع على ما يبدو.

وفي 31 يناير /كانون الثاني الفائت، أصدرت محكمة جنائية حكما بالإعدام بحق علي العرب وسجين آخر في محاكمة جماعية صدرت خلالها أحكام طويلة بالسجن بحق 60 شيعيا دينوا بعدة تهم بينها تشكيل “جماعة إرهابية”.. كما أمرت المحكمة بإسقاط الجنسية عن 47 منهم.

ودانت المحكمة علي العرب والمتهم الثاني، وكلاهما شيعيان، بتشكيل “جماعة إرهابية”، وتسهيل اقتحام سجن، والسفر للعراق وإيران للحصول على تدريب عسكري والاشتباك مع الشرطة بالأسلحة النارية.

وتنفي سلطات البحرين، ممارسة أي تحيز ضد الشيعة وتتهم بانتظام إيران بتأسيس “خلايا إرهابية” و”زعزعة استقرار” المملكة الخليجية، الأمر الذي تنفيه طهران.

وتشهد مملكة البحرين اضطرابات متقطعة منذ قمع تظاهرات كبيرة عام 2011 قادتها الغالبية الشيعية التي تطالب بإصلاحات، وردّت الحكومة بحملة قمع واسعة على المعارضة أدت لاعتقال ومحاكمة المئات في قضايا تقول منظمات حقوقية إنها تفتقد لمبادئ المحاكمة العادلة.

المصدر : مواقع فرنسية

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة