شاهد: دمار واسع وجرحى بينهم أطفال جراء غارات النظام بالغوطة الشرقية

قتل ما لا يقل عن 23 مدنيا جراء غارات مكثفة شنتها قوات النظام السوري على ضاحية قريبة من العاصمة وخاضعة لسيطرة المعارضة المسلحة، الإثنين.

ونشر الدفاع المدني السوري (الخوذ البيضاء) مقطعا مصورا يظهر فوضى ما بعد الغارات في حي الغوطة الشرقية وجرحى، بينهم طفل، أثناء العلاج في الموقع.

وأكد مراسلا الجزيرة مقتل أكثر من ستين مدنيا الإثنين في سوريا، حيث كثفت الطائرات الروسية والسورية غاراتها على الغوطة الشرقية بريف دمشق وبلدات في محافظة إدلب، في حين حققت فصائل المعارضة المسلحة تقدما بريف إدلب.

وقال مراسل الجزيرة إن 32 مدنيًا على الأقل قتلوا -بينهم أحد أفراد الدفاع المدني- وجرح عشرات جراء غارات مكثفة لطائرات روسية وسورية على الغوطة الشرقية، حيث استهدف القصف مواقع مدنية وسوقا شعبيا في بلدة بيت سوا وأحياء سكنية في بلدات عربين وزملكا وحزة.

وأورد مركز الغوطة الإعلامي الذي يديره نشطاء أن ثلاثة وعشرين شخصا قتلوا، بينهم عامل إغاثة من الخوذ البيضاء خلال القيام بعمله في عربين، أحد الأحياء التي استهدفتها الغارات.

ويظهر مقطع مصور نشره مركز دمشق الإعلامي الذي يديره نشطاء تداعيات غارة استهدفت عربين، بما في ذلك صور لمستشفى توضح جثثا ملقاة على الأرض وناجين جرحى.

ويقطن الغوطة الشرقية القابعة تحت حصار قوات النظام، ما يقدر بنحو 400 ألف شخص.

المصدر : أسوشيتد برس + الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة