شاهد| أمير الكويت: استمرار الخلاف الخليجي يعرض مجلس التعاون للخطر

قال أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح إن استمرار الخلاف الخليجي يعرض المجلس للخطر، في إشارة للحصار الذي تفرضها الدول الثلاث الخليجية السعودية والإمارات والبحرين على قطر.

أبرز ما جاء في كلمة أمير الكويت خلال قمة مجلس التعاون الخلجي في الرياض:
  • من أخطر التحديات التي تواجهنا الخلاف الذي دب في كياننا الخليجي.
  • استمرار الخلاف الخليجي يعرض المجلس إلى تهديد خطير لوحدة الموقف.
  • العالم بدأ يشك في أن مصالحه لم تعد تحظى بالضمانات التي كنا نوفرها له بسبب الخلاف الخليجي.
  • العالم بدأ وبكل أسف النظر إلى كياننا الخليجي على أنه يعاني الاهتزاز.
  • حرصا منا على تجنب مصير مجهول لعملنا الخليجي ندعو إلى وقف الحملات الإعلامية التي زرعت بذور الفتنة والشقاق بين أبنائنا.
  • نؤكد حرصنا على دعم مجلس التعاون والحفاظ عليه.
  • نؤكد حرصنا على الحفاظ على مجلس التعاون وآلية انعقاده.
  • استمرار الصراع في اليمن يشكل تهديدا لنا جميعا وندعو إلى العمل على إنجاح مشاورات السويد.
  • الكارثة الإنسانية مستمرة بسوريا ونأمل أن يوفق المبعوث الأممي الجديد في احتوائها.
  • نأمل في أن تقوم علاقاتنا مع إيران على عدم التدخل في الشؤون الداخلية واحترام حسن الجوار.
القمة الخليجية:
  • افتتح الملك سلمان، اليوم بقصر الدرعية بالرياض أعمال مؤتمر القمة، بحضور ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.
  • يشارك في القمة، الملك حمد بن عيسى، عاهل البحرين، وأمير الكويت الشيخ صباح الأحمد، وفهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء العماني، نائبا عن السلطان قابوس بن سعيد، ومحمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الإمارات رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي.
  • غاب أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد، وترأس وزير الدولة للشؤون الخارجية بقطر، سلطان المريخي وفد بلاده بالقمة الخليجية.
  • تأتي قمة الرياض وسط أزمة خليجية مستمرة منذ منتصف 2017 عقب قطع السعودية والإمارات والبحرين إضافة إلى مصر علاقاتها مع قطر.
أزمة خليجية:
  • تأتي قمة الرياض وسط أزمة خليجية مستمرة منذ منتصف 2017 عقب قطع السعودية والإمارات والبحرين إضافة إلى مصر علاقاتها مع قطر. 
  • فرضت كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر حصارا على قطر، منذ يونيو/حزيران 2017، ثم فرضت عليها “إجراءات عقابية”. 
  • اتهمت الدول الأربع قطر بـ “دعم الإرهاب”، وهو ما نفته الدوحة، وتتهم الرباعي بالسعي إلى “فرض الوصاية على القرار الوطني القطري”. 
  • عقدت آخر قمة لدول مجلس التعاون بالكويت في ديسمبر/كانون أول 2017، وكانت الأولى في ظل الأزمة الخليجية، بحضور أميري الكويت وقطر.
  • في المقابل، شاركت الدول الخليجية الثلاث المقاطعة للدوحة (السعودية والإمارات والبحرين) في تلك القمة، بمستوى تمثيل هو الأدنى في تاريخ مشاركات تلك الدول في القمم الخليجية. 
مجلس التعاون الخليجي:
  • تأسس مجلس التعاون لدول الخليج العربية عام 1980 كحصن في مواجهة الجارتين الأكبر، إيران والعراق. يضم المجلس السعودية والإمارات والبحرين وسلطنة عمان وقطر والكويت.
  • منظمة العفو الدولية دعت دول المجلس إلى إطلاق سراح المعارضين السلميين في المنطقة، حيث لا تبدي الحكومات تسامحا يذكر إزاء المعارضة أو انتقاد الحكام.
  • كثفت الولايات المتحدة ضغوطها على الرياض في أعقاب مقتل خاشقجي لإنهاء الحرب في اليمن وإصلاح العلاقات مع قطر فيما تسعى واشنطن إلى تشكيل جبهة خليجية موحدة ضد إيران.
  • في حين قالت دول المقاطعة إن الخلاف ليس ضمن أولوياتها وإن مجلس التعاون الخليجي لا يزال فعالا، قالت الدوحة إن الخلاف أضر بالأمن الإقليمي من خلال إضعاف مجلس التعاون.
  • توترت أيضا العلاقات بين السعودية والكويت بسبب إنتاج النفط من حقلين مشتركين في المنطقة المقسومة بعد أن فشلت محادثات في سبتمبر/أيلول في التوصل لاتفاق بين البلدين.
المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة