تركيا: قد نلجأ إلى تحقيق دولي في قضية خاشقجي

الصحفي السعودي جمال خاشقجي قتل بعد دخوله قنصلية بلاده بإسطنبول
الصحفي السعودي جمال خاشقجي قتل بعد دخوله قنصلية بلاده بإسطنبول

أعلن وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو أن بلاده لن تتردد في اللجوء إلى التحقيق الدولي إذا حدث انسداد في مسار قضية قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده في إسطنبول.

التفاصيل:
  • تصريحات أوغلو جاءت خلال مؤتمر صحفي عقده الوزير التركي، الأربعاء، في العاصمة البلجيكية بروكسل، عقب اجتماع وزراء خارجية حلف شمال الأطلسي (الناتو).
  • أوغلو أشار إلى أن جريمة قتل خاشقجي، كانت حاضرة بين القضايا على هامش اجتماع وزراء خارجية دول الناتو في بروكسل.
  • أوغلو: التحقيق مستمر وسنواصل حتى النهاية، ولن نتردد في اللجوء إلى التحقيق الدولي إذا حصل انسداد في مسار القضية.
  • أوغلو أكد أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، تناول القضية أيضًا مع نظرائه على هامش قمة مجموعة العشرين التي انعقدت في الأرجنتين.
  • تصريحات أوغلو جاءت بينما قال مسؤولان تركيان، الأربعاء، إن المدعي العام لإسطنبول أصدر مذكرتين للقبض على مسؤولين سعوديين سابقين هما سعود القحطاني وأحمد عسيري للاشتباه بأنهما خططا لقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.
  • المسؤولان: الادعاء خلص إلى أن هناك “اشتباها قويا” بأن القحطاني، أحد كبار مساعدي ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان سابقا، وعسيري، النائب السابق لرئيس الاستخبارات العامة السعودية، شاركا في التخطيط لقتل خاشقجي داخل القنصلية السعودية بإسطنبول في الثاني من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.
  • أوغلو شدد على أن تركيا نالت تقديرًا وشكرًا من جميع الأطراف بفضل موقفها وشفافيتها وحزمها حيال القضية المذكورة.
  • أوغلو: يجب علينا أن نؤدي مسؤوليتنا من أجل كشف ملابسات جريمة وقعت على أرضنا وجرى التخطيط لها مسبقًا.
موقف أممي:
  • ميشيل باشليه مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان

    مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، ميشيل باشليه، قالت، الأربعاء،  إن هناك حاجة لإجراء تحقيق دولي لتحديد المسؤول عن مقتل جمال خاشقجي.

  • باشليه قالت ردا على سؤال خلال مؤتمر صحفي في جنيف عن الحاجة لإجراء تحقيق دولي: “أعتقد أنه هناك حاجة لمعرفة ما حدث بالفعل و(الأشخاص) المسؤولين عن هذه الجريمة البشعة”.
خلفيات:
  • جريمة قتل خاشقجي في القنصلية السعودية بإسطنبول في 2 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، أثارت غضبًا عالميًا ومطالبات مستمرة بالكشف عن مكان الجثة، ومن أمر بقتله.
  • بعدما قدمت تفسيرات متضاربة، أعلنت الرياض أنه تم تقطيع جثة خاشقجي، إثر فشل “مفاوضات لإقناعه” بالعودة إلى المملكة.
  • تسريبات لوسائل إعلام عالمية وأعضاء بالكونغرس الأمريكي أشارت إلى أن وكالة المخابرات الأمريكية (CIA)، كشفت أن “قتل خاشقجي كان بأمر مباشر من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة