شاهد: لحظة إصابة أحد المتظاهرين السودانيين في رأسه

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو يظهر إصابة متظاهر بالرصاص في رأسه أثناء مسيرة كانت في طريقها لقصر الرئاسة تطالب بتنحي البشير.

ما القصة؟
  • أطلقت الشرطة السودانية قنابل الغاز المسيل للدموع على متظاهرين في العاصمة قبيل مسيرة مقررة إلى قصر الرئيس عمر البشير لمطالبته “بالتنحي”.
  • تجمعت حشود ضمت رجالا ونساء كانوا يهتفون “حرية سلام عدالة” و”الثورة خيار الشعب” في وسط الخرطوم، لكن سرعان ما تصدت لهم شرطة مكافحة الشغب حسب ما قال شهود عيان لوكالة فرانس برس.
  • انتشر المئات من عناصر الشرطة وقوات الأمن في ساحات رئيسية في أنحاء العاصمة في ساعة مبكرة الإثنين لمنع انطلاق المسيرة.
  • تجمع المهنيين الذي يضم أطباء ومعلمين واساتذة ومهندسين دعا إلى مسيرة من وسط الخرطوم إلى القصر الرئاسي بعد مسيرة مماثلة نظمها التجمع في 25 كانون الأول/ديسمبر في العاصمة.
  • التجمع قال في بيان وزعه على وسائل الإعلام “بعد النجاح الذي حققته مسيرتنا الثلاثاء الماضي مرة أخرى ندعو السودانيين الي مسيرة يوم الاثنين بالسير الي القصر الجمهوري ومطالبة الرئيس عمر البشير بالتنحي.
  • عززت السلطات السودانية وجودها في المواقع الرئيسية بعد دعوات الاحتجاجات عشية ذكرى استقلال البلاد.
  • ووقف بعض أفراد الأمن فوق أسطح المباني بوسط العاصمة وتمركزت مركبات مدرعة مزودة بمدافع رشاشة على طول الشوارع الرئيسية.
 خلفيات:  
  • اندلعت مظاهرات في مدن السودان منذ 19 ديسمبر/ كانون أول احتجاجا على تردي الأوضاع الاقتصادية وتطالب برحيل الرئيس البشير.
  • البشير طالب الأحد من الشرطة الامتناع عن استخدام القوة المفرطة ضد المتظاهرين بعد مقتل 19 شخصا بينهم عنصران من قوات الأمن، في صدامات في أول أيام التظاهرات التي بدأت في 19 كانون الأول/ديسمبر. 
  • البشير الذي اعترف بوجود مشكلة اقتصادية، قال إن الناس تعمل ليلا نهاراً على حلها، ولن تحل بالتخريب والتدمير والسرقة والنهب.
  • يواجه اقتصاد السودان صعوبات وخصوصاً بسبب النقص في العملات الأجنبية وارتفاع نسبة التضخّم.
  • بلغت نسبة التضخّم 70 بالمئة بينما انخفضت قيمة الجنيه السوداني، في وقت شهدت مدن عدّة نقصاً في إمدادات الخبز والوقود.
  • أقرت الحكومة السودانية بمقتل 19 شخصا خلال المظاهرات التي بدأت قبل أسبوعين.
  • زعيم حزب الأمة الصادق المهدي أشار إلى أن عدد القتلى 22 شخصا.
  • منظمة العفو الدولية قالت إن لديها تقارير ومعلومات موثقة تشير إلى مقتل 37 شخصا في المظاهرات.
  • الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش طالب السُلطات السودانية “بإجراء تحقيق شامل حول القتلى والعنف”.
  • غوتيريش شدد في بيان له “على ضرورة ضمان حرّية التعبير والتجمع السلمي” ودعا إلى “الهدوء وضبط النفس”.
المصدر : وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة