ردود فعل متباينة إزاء بيان السعودية بشأن قتل خاشقجي

الصحفي السعودي الراحل جمال خاشقجي
الصحفي السعودي الراحل جمال خاشقجي

أثار بيان النيابة العامة السعودية بشأن مقتل الصحفي جمال خاشقجي ردود فعل دولية، ما استدعى خروج وزير الخارجية السعودي في مؤتمر صحفي ليوضح موقف بلاده بعد ساعات على البيان الأول.

الولايات المتحدة
  • أعلنت وزارة الخزانة الأمريكية فرض عقوبات على 17 سعوديا الخميس لدورهم في مقتل خاشقجي.
  • هذا هو أول رد فعل ملموس من إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترمب على مقتل خاشقجي الشهر الماضي.
  • قائمة العقوبات تشمل سعود القحطاني المستشار السابق لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان والقنصل العام السعودي في إسطنبول محمد العتيبي.
  • سيتم تطبيق العقوبات بموجب قانون غلوبال ماجنيتسكي الذي يفرض عقوبات على من يرتكبون انتهاكات لحقوق الإنسان ويمارسون الفساد.
  • يمثل الإعلان تحركا غير معتاد من واشنطن التي نادرا ما تفرض عقوبات على الرياض.
  • وزير الخزانة ستيفن منوتشين: هؤلاء الأفراد الذين استهدفوا صحفيا كان يقيم ويعمل في الولايات المتحدة وقتلوه بوحشية ينبغي أن يواجهوا عواقب أفعالهم.
  • منوتشين: واشنطن تواصل محاولة الوقوف على ما حدث بالفعل وستحاسب أي شخص يثبت أنه مسؤول عن مقتل خاشقجي.
  • منوتشين: على حكومة السعودية أن تتخذ الخطوات المناسبة لوضع حد لاستهداف أي معارضين سياسيين أو صحفيين.
  • يواجه العقوبات أيضا ماهر المطرب وهو مساعد للقحطاني ظهر في صور مع الأمير محمد خلال زيارات رسمية للولايات المتحدة وأوربا هذا العام.
بريطانيا
  • قالت الحكومة البريطانية في بيان إنها ترغب في محاسبة المسؤولين عن عملية القتل المروعة لخاشقجي.
  • البيان: وزير الخارجية جيريمي هانت أكد للعاهل السعودي الملك سلمان (بن عبد العزيز) وولي العهد (الأمير محمد) بن سلمان ولكبار المسؤولين في الحكومة السعودية هذا الأسبوع أننا نتوقع من السعودية اتخاذ إجراء لضمان عدم تكرار هذه الانتهاكات للقانون الدولي والقوانين المحلية مجددا.
  • البيان: لابد أن تكون بداية العملية القضائية خطوة تجاه محاسبة المسؤولين.
  • البيان: نراقب الوضع عن كثب، ونتوقع سير التحقيق الجاري وفق المعايير القانونية المعتمدة دوليا.
  • البيان: الموقف الدائم للحكومة البريطانية منذ زمن طويل هو معارضتها لعقوبة الإعدام في جميع الظروف وفي جميع الدول.
كندا
  • رحبت وزيرة خارجية كندا كريستيا فريلاند بالعقوبات التي فرضتها وزارة الخزانة الأمريكية على 17 مسؤولا سعوديا لدورهم في قتل الصحفي جمال خاشقجي الشهر الماضي.
  • فريلاند قالت إن كندا “ستدرس بجدية” فرض إجراءات مماثلة في الأيام المقبلة.
العفو الدولية
  • العفو الدولية: المدعي العام السعودي طالب بإعدام 5 متهمين بمقتل جمال خاشقجي بعد تحقيق يفتقر إلى المصداقية.
  • العفو الدولية: نطالب بإجراء تحقيق مستقل وبشكل عاجل للكشف عن الحقيقة وتقديم المتورّطين إلى العدالة من خلال محاكمة عادلة وبدون أحكام الإعدام.
فرنسا
  • اعتبرت فرنسا الخميس أن تحقيق النيابة العامة السعودية في جريمة قتل خاشقجي “يسير في الاتجاه الصحيح”.
  • المتحدثة باسم الخارجية الفرنسية انييس فون دير مول: إعلان السلطات السعودية عن إحالة موقوفين “في إطار التحقيق السعودي يسير في الاتجاه الصحيح”.    
  • المتحدثة: سنستمر في درس بدقة وعناية تبعات هذه العملية.    
  • المتحدثة: التحقيقات الجارية خصوصا من قبل المدعي السعودي وأيضا أشخاص آخرين يجب أن تكشف بشفافية كافة الوقائع.
الموقف السعودي

خرج وزير الخارجية السعودي عادل الجبير ليؤكد أن ولي العهد محمد بن سلمان ليست له أي علاقة بجريمة قتل خاشقجي في السفارة السعودية بإسطنبول في 2 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

أبرز تصريحات الجبير
  • هناك حملة موجهة شرسة ضد السعودية في الإعلام التركي والإعلام القطري.
  • تدويل قضية خاشقجي أمر مرفوض.
  • المملكة ترفض توجيه الاتهامات دون أساس وملتزمون بمحاسبة المتورطين في القضية التي ما زالت بها جوانب غامضة.
  • تعاملنا مع القضية ونتخذ الإجراءات التي تضمن عدم تكرارها
  • أرسلنا 3 مذكرات للجانب التركي للحصول على المزيد من الأدلة ولم يستجيبوا لنا.
  • إذا كان لدى الأشقاء في تركيا أدلة تساعد في مجريات التحقيق بالمملكة فلتقدمها لنا.
  • لا نغير موقفنا ولكن توارد المعلومات هو الذي يوضح لنا تفاصيل ما حدث.
  • نرفض توجيه أصابع الاتهام إلى المملكة بأي شكل قبل انتهاء التحقيقات.
  • نرفض أي محاولة لتسييس القضية والتدخل في شؤون المملكة.
  • المملكة مصرة على معاقبة كل من تورط في جريمة قتل خاشقجي.
تركيا
  • حزب العدالة والتنمية التركي قال إن هناك تستر في جريمة قتل خاشقجي ويجب كشف هوية من أعطى الأمر بقتله.
  • نائب رئيس حزب العدالة والتنمية التركي نعمان كورتلموش: المسألة ليست إصدار أحكام إعدام بحق بضعة أشخاص والتستر على قضية خاشقجي وتغطيتها
  • كورتلموش: من الواضح أن جهودا تبذل للتستر وإغلاق القضية بتجريم قسم من الأشخاص الذين تورطوا في الجريمة
  • كورتلموش: من أصدر الأوامر ولماذا أصدرها كل هذا يجب أن يخرج للعلن ويتم الكشف عنه.
  • كورتلموش: الجريمة وقعت في اسطنبول وبالتالي يجب محاكمة مرتكبيها بإسطنبول.
  • كورتلموش: جريمة تقشعر لها الأبدان وقعت لشخص دخل مبنى ديبلوماسيا في واحدة من أكبر مدن العالم وتبخر.
  • مكتب المدعي العام التركي قال للجزيرة إن مكان الجريمة في تركيا ويجب أن تعقد المحكمة داخلها.
  • مكتب المدعي العام التركي للجزيرة: لا يمكن التعويل على أقوال مشتبه بهم تم الحصول عليها خارج البلاد.
  • مكتب المدعي العام التركي للجزيرة: طلبنا مرارا من السلطات السعودية إعادة المشتبه بهم لكن لم نحصل على إجابة.
  • وزير الخارجية التركي تشاووش مولود أوغلو قال إن قتل خاشقجي وتقطيع جثته جاء بأمر من الرياض.
  • تشاووش أوغلو: سنتعاون مع المجتمع الدولي وسنعمل كل ما يجب عمله لكشف ملابسات جريمة قتل خاشقجي.
  • تشاووش أوغلو: وزير الخارجية السعودي اتصل بي قبل المؤتمر الصحفي للنيابة العامة السعودية اليوم بنصف ساعة وأبلغت الرئيس رجب طيب أردوغان.
  • تشاووش أوغلو: مقتل جمال خاشقجي وتقطيع جثته مخطط له من السعودية.
  • قال مصدر تركي لـ”الجزيرة”، تعليقًا على تصريحات النيابة العامة السعودية اليوم، “نريد اسم ورقم هاتف المتعهد المحلي الذي تسلم جثة الصحفي جمال خاشقجي، وليس صورة تقريبية”.
  • المصدر: نتساءل عن وجاهة رواية النيابة العامة السعودية مع إحضار فريق الاغتيال أدوات القتل معه.
  • المصدر: لو لم يكن لدينا تسجيل صوتي لما اعترفوا بما اعترفوا به.
  • المصدر: نريد اسم ورقم هاتف المتعهد المحلي وليس صورة تقريبية.
  • المصدر: الفريق الذي قدم من السعودية إلى إسطنبول جاء ومعه أمر بقتل الصحفي جمال خاشقجي.

وببيانها اليوم، تعود النيابة العامة السعودية من جديد لرواية تسليم الجثة لمتعهد محلي بعد نفي النائب العام لذات الرواية سابقًا.

تصريحات النيابة العامة السعودية:
  • متحدث باسم النيابة العامة السعودية، قال في مؤتمر صحفي ظهر اليوم، إن النيابة طالبت بإعدام من أمر ونفذ قتل خاشقجي وعددهم خمسة، مؤكدة أنه تم تقطع جثته.
  • كشفت النيابة العامة السعودية عن أن الآمر بالمهمة هو نائب رئيس الاستخبارات السابق أحمد عسيري، وأن الآمر بالقتل هو رئيس فريق التفاوض ماهر المطرب.
  • النيابة العامة السعودية: أحد المتهمين الخمسة عطل كاميرات القنصلية بإسطنبول، وآخر سلم جثة خاشقجي بعد تقطيعها إلى متعاون محلي.
  • النيابة العامة السعودية: تم التوصل إلى صورة تقريبية لهذا المتعهد المحلي وأنها ستسلمها للسلطات التركية.
خلفيات:
  • أقرت السعودية بمقتل خاشقجي داخل قنصليتها مطلع أكتوبر الماضي إثر “شجار”، وذلك بعد إنكار دام 18 يومًا، لكن لم يعثر على جثته حتى الآن.
  • النائب العام السعودي زار القنصلية ومنزل القنصل في إسطنبول أواخر الشهر الماضي، ولم يدل بتصريحات للصحفيين، وقبلها أعلنت النيابة العامة السعودية تلقيها “معلومات” من الجانب التركي تفيد بأن المشتبه بهم قتلوا خاشقجي “بنية مسبقة”.
  • الضغوط الدولية تزايدت على السعودية لاسيما مع التوترات في اليمن وسجل السعودية الحقوقي المفعم بالانتهاكات، ما أطلق دعوات لوقف بيع السلاح للسعودية.
  • الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، طالب بمحاكمة المتهمين في إسطنبول، داعيًا السعودية بكشف مصير جثة خاشقجي والكشف عن قاتليه، مشددًا على أن إصدار الأوامر جاء من “أعلى مستويات” في الحكومة السعودية.
  • مسؤولون ووسائل إعلام تركية يتحدثون عن تورط ولي العهد السعودي محمد بن سلمان في القضية، الأمر الذي تنفيه السعودية.
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة