مديرة سي آي يه تطلع ترمب على معلومات في قضية خاشقجي

مديرة المخابرات مديرة المخابرات المركزية مع الرئيس الأمريكي
مديرة المخابرات مديرة المخابرات المركزية مع الرئيس الأمريكي

تلقى الرئيس الأمريكي دونالد ترمب إفادة من مديرة المخابرات مديرة المخابرات المركزية (سي.آي.إيه) جينا هاسبل بشأن التحقيق في مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

وقالت سارة ساندرز المتحدثة باسم البيت الأبيض في بيان إن الرئيس دونالد ترمب تلقى إفادة صباح الخميس من مديرة المخابرات المركزية (سي.آي.إيه) جينا هاسبل -التي عادت للتو من زيارة إلى تركيا- بشأن التحقيق في مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

البحث عن مزيد من المعلومات:
  • صحيفة (صباح) التركية كانت قد أفادت بأن أجهزة الاستخبارات التركية أطلعت مديرة وكالة الاستخبارات الأمريكية على العناصر التي جمعتها في إطار التحقيق في قتل خاشقجي خلال زيارتها تركيا.
  • الصحيفة، ذكرت الأربعاء أن أجهزة الاستخبارات التركية، عرضت على جينا هاسبل “مشاهد فيديو وتسجيلات صوتية، والعناصر التي تم الحصول عليها خلال تفتيش القنصلية العامة ومنزل القنصل السعودي” في إسطنبول.
  • هاسبل سافرت إلى تركيا فيما وصفها مصدر بأنها “زيارة قصيرة” وذلك بعد ثلاثة أسابيع من اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي من دخوله قنصلية بلاده في إسطنبول وبعد أيام من مطالبة الرئيس الأمريكي دونالد ترمب لتركيا باطلاع الولايات على الأدلة التي جمعتها.
  • مصادر مطلعة قالت لرويترز، إن مديرة المخابرات المركزية الأمريكية التي زارت تركيا للمساعدة في التحقيق في مقتل الصحفي جمال خاشقجي، سعت للاستماع لتسجيل “صوتي يوثق تعذيبه ومقتله.
  • بحسب صحيفة صباح فإن جينا هاسبل التي تولت إدارة وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية في أبريل/نيسان أجرت “محادثات رفيعة المستوى” في أنقرة التي وصلتها الثلاثاء الماضي.
دعوات لوقف مبيعات الأسلحة للسعودية على مستوى الاتحاد الأوربي
النمسا تدعو لوقف مبيعات الأسلحة على مستوى الاتحاد الأوربي:

 وفي ذات الشأن الخاص بمقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده في إسطنبول قالت وزيرة خارجية النمسا كارين كنايسل لصحيفة ألمانية إن على الاتحاد الأوربي وقف مبيعات الأسلحة للسعودية، مضيفة أن هذه الخطوة ستساعد أيضا في إنهاء “الحرب البشعة في اليمن”.

التفاصيل:
  • تصريحات النمسا، التي ترأس الاتحاد الأوربي حاليا، جاءت بعد أن قالت ألمانيا إنها ستتوقف عن الموافقة على تصدير السلاح للسعودية إلى أن تتضح ملابسات مقتل خاشقجي داخل قنصلية بلاده، كما تبحث حكومة المستشارة أنغيلا ميركل كيفية التعامل مع المبيعات التي تم إقرارها بالفعل.
  • الوزيرة، قالت لصحيفة (دي فيلت) في إشارة إلى الاتحاد الأوربي:” وقف تسليم الأسلحة الذي اقترحته المستشارة ميركل سيكون إشارة سليمة، النمسا أوقفت بالفعل إرسال عتاد عسكري إلى المملكة في مارس/ آذار 2015″.
  • كنايسل، أكدت أن الحرب في اليمن والأزمة في العلاقات بين قطر والسعودية، يجب أن تؤدي إلى تحرك مشترك من الاتحاد الأوربي، مضيفة: ” إذا أوقف الاتحاد الأوربي بكامله تسليم الأسلحة للسعودية فإن هذا يمكن أن يساعد في إنهاء تلك الصراعات”.
  • وزيرة خارجية النمسا، وصفت القضية بأنها “صادمة للغاية” وانتهاك للقانون لم يسبق له مثيل وقالت إنها تمثل ذروة عامين من “التدهور الشديد في أوضاع حقوق الإنسان بالسعودية.
  • وزارة الخارجية النمساوية، أكدت أن التصريحات دقيقة وليس لديها تعليق عليها.
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة