الأمم المتحدة تعلق على إعلان مقتل جمال خاشقجي

الكاتب الصحفي السعودي جمال خاشقجي

أبدى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش “انزعاجه الشديد” إثر تبلغه بمقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده في إسطنبول.

التفاصيل:
  • قال غوتيريش في بيان قدم فيه تعازيه إلى أسرة خاشقجي وأصدقائه إنّه “يشدّد على ضرورة إجراء تحقيق سريع ومعمّق وشفاف في ظروف وفاة خاشقجي وعلى المحاسبة التامّة للمسؤولين عنه”.
  • تتعارض السرعة الكبيرة التي أصدر فيها غوتيريش رد فعله على إقرار الرياض بمقتل خاشقجي داخل قنصليتها مع الحذر الشديد الذي توخته الأمم المتحدة في التعامل مع هذه القضية منذ بدايتها.    
  • كان غوتيريش اكتفى حتى صدور هذا البيان بالمطالبة بجلاء “الحقيقة” حول مصير الصحفي السعودي، متجاهلاً التعليق على الكم الكبير من التقارير التي اتهمت الرياض بالوقوف خلف اختفائه.
  • يعود آخر موقف أممي من هذه القضية إلى الخميس حين ناشدت أربع منظمات حقوقية هي “العفو الدولية” و”هيومن رايتس ووتش” و”لجنة حماية الصحافيين” و”مراسلون بلا حدود”، الأمم المتحدة فتح تحقيق دولي في اختفاء خاشقجي.
  • رد الناطق باسم المنظمة الدولية ستيفان دوجاريك بالقول على طلب المنظمات بالقول إن هناك تحقيقات تُجريها بالفعل كلّ من تركيا والسعودية.
  • أوضح دوجاريك أنّ الأمين العام يُمكن أن يبدأ تحقيقًا دوليًا “إذا وافق جميع الأطراف” على ذلك، مشدّداً على أنّه لكي يكون هذا التحقيق فعالاً فهو “يحتاج إلى تعاون الأطراف” المعنية.
خلفيات:
  • نقلت وسائل الإعلام الرسمية السعودية عن النائب العام قوله إن التحقيقات الأولية أظهرت وفاة جمال خاشقجي في القنصلية السعودية بإسطنبول بعد شجار مع أشخاص قابلوه هناك.
  • قال بيان النائب العام إن “التحقيقات مستمرة مع الموقوفين على ذمة القضية والبالغ عددهم حتى الأن 18 شخصاً جميعهم من الجنسية السعودية”.
المصدر : وكالات