الخارجية الأمريكية: السفير السعودي لدى واشنطن في طريقه للمملكة

المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، هيذر نويرت
المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، هيذر نويرت

قالت وزارة الخارجية الأمريكية إن السفير السعودي في واشنطن الأمير خالد بن سلمان سيتوجه إلى بلاده، وإن الولايات المتحدة تنتظر منه بعد عودته معلومات بشأن اختفاء الصحفي جمال خاشقجي.

الموقف الأمريكي جاء خلال مؤتمر صحفي للمتحدثة باسم الخارجية الأمريكية هيذر نويرت الخميس.

تصريحات ناورت:
  • واشنطن أبلغت الرياض أنها تتوقع معلومات بشأن اختفاء خاشقجي، حال عودة السفير السعودي إلى الولايات المتحدة.
  • أوكد أن الخارجية الأمريكية لم تطلب مغادرة السفير السعودي لدى الولايات المتحدة.
  • قيل لي إنه توجه لبلاده ونتوقع بعض المعلومات عندما يعود.
  • التحقيقات بشأن اختفاء خاشقجي جارية ولا نستبق نتائجها.
ماذا قال السفير عن اختفاء خاشقجي؟
  • السفير السعودي في واشنطن، الأمير خالد بن سلمان بن عبد العزيز، قال (الثلاثاء) الماضي إن التحقيقات ستكشف العديد من الوقائع، فيما يخص قضية الصحفي السعودي جمال خاشقجي.
  • الأمير خالد بن سلمان قال في بيان إن العديد من الشائعات المغرضة انتشرت خلال الأيام الماضية، رغم أن التحقيقات لم تنته بعد.
  • خالد بن سلمان: “أفضل عادة عدم التطرق لمثل تلك الادعاءات، خصوصاً حين يتعلق الأمر بمصير مواطن سعودي مفقود، كرّس قسماً كبيراً من حياته لخدمة بلاده”.
  • السفير خالد بن سلمان كرر في اجتماع مع ناشر صحيفة واشنطن بوست، فريد ريان، ما صرح به مسؤولون سعوديون آخرون بأن كاميرات المراقبة في القنصلية السعودية في إسطنبول لم تكن تسجل وم زيارة خاشقجي.

  • السفير السعودي اعتبر أن انتقادات خاشقجي للقيادة السعودية الحالية “كانت مخلصة”، مضيفاً أنه التقاه شخصيا خلال العام الماضي وتبادل معه رسائل نصية.

  • السفير السعودي لدى واشنطن الأمير خالد بن سلمان هو ابن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز وشقيق ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

معلومات أساسية:
  • الرئيس الأمريكي دونالد ترمب قال (الخميس) إن السلطات تقترب من فهم ملابسات اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي في الوقت الذي يستعد فيه محققون أتراك لدخول القنصلية السعودية في اسطنبول حيث شوهد آخر مرة.
  • ترمب قال في مقابلة مع شبكة فوكس نيوز: “ينبغي أن أعرف ما الذي حدث، ونحن على الأرجح نقترب من ذلك أكثر مما تعتقدون”.
  • في وقت لاحق (الخميس) نقلت وكالة الأناضول الرسمية للأنباء عن المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالن قوله إن أنقرة قبلت مقترحا سعوديا بتشكيل مجموعة عمل مشتركة للتحقيق في القضية.
خلفية:
  • الضغط الدولي زاد على السعودية حليفة واشنطن فيما يتعلق بمكان خاشقجي، الذي دخل قنصلية بلاده في اسطنبول للحصول على وثائق من أجل زواجه المرتقب. وقالت خطيبته التركية خديجة جنكيز، التي كانت تنتظره بالخارج، إنه لم يعاود الظهور.
  • مصادر تركية ذكرت أن لديها أدلة ترجح مقتل خاشقجي داخل مبنى القنصلية وتم نقل جثمانه، وهي مزاعم تنفيها الرياض وتصفها بأنها لا أساس لها من الصحة.
المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة