شاهد: تفجير يقتل 25 شخصا في إدلب

أفاد مراسل الجزيرة بمقتل 25 شخصا وإصابة العشرات في انفجار “سيارة مفخخة” على ما يبدو، في مدينة إدلب شمال غربي سوريا. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجير الذي لم تتضح طبيعته بعد.

وقالت مصادر في الدفاع المدني لوكالة الأناضول إن انفجارا قويا ضرب شارع الثلاثين في إدلب، الأحد، ما أدى إلى مقتل عشرين شخصا وإصابة قرابة ستين آخرين بجروح.

وأوضحت المصادر أن الضحايا مدنيون ومسلحون، وأن الانفجار ربما يكون ناجما عن تفجير سيارة مفخخة، فيما تقول توقعات أخرى أن التفجير ربما تم بطائرة بدون طيار.

ونشرت وكالة أنباء “رويترز” لقطات صورها ناشطون لآثار التفجير والدمار، وفرق الإنقاذ وهي تعمل مسرعة لسحب الجثث من تحت الأنقاض في أعقاب الانفجار، ومحاولة إسعاف الجرحى ونقلهم من مكان الحادث.

ونقلت شبكة شام عن ناشطين أن الانفجار سبب دمارا هائلا في عدة مبان سكنية من عدة طبقات، وأن الانفجار كان أمام مقر عسكري لفصيل يدعى “أجناد القوقاز”.

ووفق الشبكة، فإن المشافي الطبية في مدينة إدلب والريف المجاور غصت بعشرات الإصابات، جلهم من المدنيين الأطفال والنساء الذين تهدمت منازلهم فوق رؤوسهم.

وتعمل فرق الإنقاذ والإسعاف والدفاع المدني منذ لحظة الانفجار على رفع الأنقاض وانتشال الضحايا وإسعاف المصابين إلى المشافي الطبية، وسط حالة هلع كبيرة بين المدنيين.

وتشهد محافظة إدلب التي تخضع لسيطرة المعارضة بين الحين والآخر تفجيرات بسيارات مفخخة لا تعلن أي جهة مسؤوليتها عنها.

وتدور حاليا في ريف إدلب الجنوبي الشرقي معارك عنيفة بين جيش النظام السوري وفصائل المعارضة إثر هجوم واسع لقوات النظام يهدف من خلاله إلى السيطرة على الريف وتأمين طريق إستراتيجي محاذ يربط مدينة حلب -ثاني أكبر مدن سوريا- بدمشق.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة