الأمم المتحدة تدين إعدام 20 شخصا في أسبوع واحد بمصر

المفوضية السامية لحقوق الانسان بالأمم المتحدة
المفوضية السامية لحقوق الانسان بالأمم المتحدة

انتقدت الأمم المتحدة (الجمعة) السلطات المصرية لتنفيذها عقوبة الإعدام بحق عشرين شخصا خلال الأسبوع الماضي.

وقالت في بيان صدر عن المفوضية السامية لحقوق الإنسان إن ما حدث أصابها بصدمة عميقة.

ودعت الأمم المتحدة السلطات المصرية إلى إعادة النظر في إصدار عقوبة الإعدام بقضايا مماثلة لتوافق لالتزاماتها الدولية في مجال حقوق الإنسان، كما دعتها إلى اتخاذ التدابير اللازمة لضمان عدم تكرار مثل هذه الانتهاكات للقوانين والمحاكمة العادلة.

وذكر البيان أن محاكمة المدنيين أمام القضاء العسكري تكون في حالات استثنائية، ومن المهم أن تتم وفق الإجراءات والمعايير اللازمة لتوفير محاكمة عادلة.

وتابع البيان “نشعر بقلق بالغ لأنه في جميع هذه الحالات لا يبدو أن الإجراءات القانونية الواجبة والمحاكمة العادلة قد اتبعت. فيما تحرم المحاكم العسكرية عادة حقوق المدعى عليهم التي تمنحها المحاكم المدنية. وفي حالات عقوبة الإعدام، يجب أن تفي المحاكمات بأعلى معايير الإنصاف والإجراءات القانونية الواجبة”.

وأضاف أن هناك تقارير أشارت إلى أن السجناء الذين أعدموا ربما تعرضوا للإخفاء القسري والتعذيب قبل محاكمتهم.

ودعا البيان السلطات المصرية إلى إعادة النظر في استخدام قضايا عقوبة الإعدام وفقا لالتزاماتها الدولية في مجال حقوق الإنسان، واتخاذ جميع التدابير اللازمة لضمان عدم تكرار انتهاك الإجراءات القانونية الواجبة والمحاكمة العادلة.

وكانت السلطات المصرية قد أعدمت منذ أيام أربعة شبان من رافضي الانقلاب بتهمة التورط في أعمال عنف بكفر الشيخ، وقبلها أعدمت 15 آخرين بتهمة التورط في هجمات بشبه جزيرة سيناء.

المصدر : الجزيرة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة