شاهد: وقفة احتجاجية على تردّي الأوضاع الاقتصادية في غزة

شارك العشرات من الفلسطينيين في قطاع غزة، الأحد، في وقفة، احتجاجاً على تردّي الأوضاع الاقتصادية.

ورفع المشاركون في الوقفة، التي نظّمها “تجمّع المؤسسات الخيرية” (غير حكومي)، أمام مقر منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (يونسكو)، لافتات كُتب على بعضها “أنقذوا غزة”، و”أطفال غزة بحاجة لكم يا عرب”.

وقال نزيه البنا، في كلمة له نيابة عن التجمّع “الإحصائيات الأخيرة حول ارتفاع معدلات الفقر والبطالة بغزة، لا تكفي للتعبير عن المعاناة التي يعيشها سكان القطاع”.

وأضاف البنا، خلال الكلمة “لا يمكن وصف معاناة مليوني فلسطيني محاصرين في بقعة صغيرة من الأرض، تعتبر الأعلى كثافة سكانية في العالم”.

وأوضح أن قطاع غزة تحوّل “بفعل الحصار وإغلاق المعابر إلى سجن كبير، يمنع الدخول والخروج منه، أو التزوّد بالحاجات الإنسانية والاحتياجات الخاصة بالقطاع”.

وأشار البنا إلى أن “انقطاع التيار الكهربائي لأكثر من 18 ساعة يومياً، فاقم من معاناة الغزيين، وضاعف احتياجاتهم”.

وطالب بضرورة “تقديم مبادرة دولية عاجلة للغزيين لإنقاذهم من هذا الوضع الكارثي”.

كما ناشد البنا المجتمع الدولي لـ”التحرك العاجل والضغط على إسرائيل لإنهاء حصارها المفروض على قطاع غزة، وتقديم الاحتياجات لمواطنيه”.

ودعا منظمات الأمم المتحدة إلى تدشين حملة لـ”إغاثة قطاع غزة”، مشدداً على ضرورة تقديم “أونروا خدماتها للفقراء دون تقليص أو تأجيل”.

وبحسب التجمّع، فإن نسبة الفقر في قطاع غزة بلغت حوالي 80%، فيما ارتفعت نسبة البطالة في صفوف المواطنين إلى 50%.

ويعاني قطاع غزة من تردي كبير في الأوضاع الاقتصادية والإنسانية، جراء الحصار المفروض من إسرائيل، وتعثر جهود المصالحة الفلسطينية الداخلية.

المصدر : الأناضول

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة