العفو الدولية: اعتقال عنان “اعتداء صارخ” على حرية التعبير في مصر

رئيس أركان حرب القوات المسلحة الأسبق الفريق سامي عنان - أرشيفية

طالبت منظمة العفو الدولية السلطات المصرية بالتوقف عن التدخل في الانتخابات المقبلة، ووضع ضمانات لحرية الترشح ونزاهة الانتخابات.

وقالت المنظمة الحقوقية في بيان (الأربعاء) إن اعتقال المرشح الرئاسي المحتمل سامي عنان، رئيس أركان حرب الجيش المصري السابق، يمثل “اعتداء على حقوق المشاركة العامة وحرية التعبير عبر استئصال أي معارضة جدية للرئيس عبد الفتاح السيسي في الانتخابات الرئاسية المقبلة”.

وقال ناجية بونعيم، مدير برنامج الحملات بمنظمة العفو الدولية: “هذا الاعتقال التعسفي لمرشح محتمل يظهر تجاهلا صارخا لحقوق التعبير والتجمع الحر والحق في المشاركة العامة”.

واعتقلت السلطات المصرية سامي عنان بعد إعلان القيادة العامة للقوات المسلحة استدعاءه للتحقيق فيما وصفته بجرائم تزوير ارتكبها عنان ليتم إدراجه بقاعدة الناخبين.

كما اتهمت قيادة الجيش المصري عنان بأنه ضمن بيان ترشحه للرئاسة ما يمثل تحريضا صريحا ضد القوات المسلحة.

وقال نجل عنان إن الشرطة داهمت منزل الأسرة في وقت متأخر مساء الثلاثاء وصادرت العديد من محتويات مكتبه.

وقالت العفو الدولية، ومقرها لندن: “عنان واحد من بين عدد متزايد من المرشحين منهم من اعتقل أو أدين بتهم ملفقة من السلطات المصرية”.

واعتبرت المنظمة أن السلطات المصرية “عازمة بشدة” على احتجاز ومضايقة أي شخص يترشح أمام السيسي.

المصدر : الجزيرة مباشر