السيسي يعلق على قرار ترمب بشأن القدس: خلاف بين أصدقاء

الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لدى استقباله مايك بنس نائب الرئيس الأمريكي
الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي لدى استقباله مايك بنس نائب الرئيس الأمريكي

قال نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس إن الرئيس المصري وصف اعتراضه على قرار ترمب بشأن القدس بأنه “خلاف بين أصدقاء”.

وزار بنس مصر أمس السبت في أول محطة له في إطار جولة تتضمن أيضا زيارة كل من الأردن وإسرائيل.

وأبلغ بنس السيسي أن الولايات المتحدة ستدعم حل الدولتين للإسرائيليين والفلسطينيين إذا وافق الطرفان.

وقال بنس للصحفيين “رسالتي إلى كل منهم (زعماء مصر والأردن وإسرائيل) هي أننا شركاء… إستراتيجيون وأن لا شيء تغير ونحن ملتزمون تماما ببناء شراكة للأمن ومواجهة الإرهاب معا وإيجاد سبل لإحراز تقدم في عملية السلام”.

وتعهد بنس خلال اجتماعه مع السيسي بدعم الولايات المتحدة الحازم لمصر في حربها ضد من سماهم “المتشددين الإسلاميين”.

وقال بنس للصحفيين “أصغينا باهتمام للرئيس السيسي” مضيفا أن الزعيم المصري وصف اعتراضه على قرار ترامب بأنه “خلاف بين أصدقاء”.

وقال بنس إنه طمأن السيسي بأن الولايات المتحدة ستظل مُلتزمة بالحفاظ على الوضع الراهن للأماكن المقدسة في القدس وأنها لم تصل بعد إلى قرار نهائي إزاء الحدود بين الطرفين.

وقال “تصوري أنه اطمأن لهذه الرسالة”.

وأضاف بنس “الولايات المتحدة تتكاتف مع مصر في الحرب ضد الإرهاب”.

وعبر بنس قبيل مغادرته مصر عن رضاه بشأن المباحثات مع السيسي وعن “الشراكة الإستراتيجية بين الولايات المتحدة ومصر”.

ويعد بنس أكبر مسؤول أمريكي يزور المنطقة منذ ديسمبر/ كانون الأول حين قرر ترمب اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل.

المصدر : رويترز

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة