الإكوادور تمنح جنسيتها لأسانج مؤسس ويكيليكس

مؤسس ويكيليكس ينتقد حكومات غربية ويبدي استعدادا للحوار معها
مؤسس ويكيليكس ينتقد حكومات غربية ويبدي استعدادا للحوار معها

أعلنت الإكوادور أن مؤسس ويكيليكس جوليان أسانج حصل على جنسية الإكوادور التي لجأ إلى سفارتها في لندن عام 2012.

وقالت وزيرة خارجية الإكوادور ماريا فرناندا اسبينوزا إن أسانج حصل على الجنسية في شهر ديسمبر كانون الأول الماضي بناء على طلبه، مضيفة أنها تسعى إلى حل “كريم” لوضعه مع بريطانيا.

وكان متحدث باسم وزارة الخارجية البريطانية أعلن في وقت سابق أن بريطانيا رفضت طلبا من الإكوادور لمنحه وضعا دبلوماسيا.

وقال المتحدث “طلبت حكومة الإكوادور مؤخرا منح السيد أسانج وضعا دبلوماسيا هنا في المملكة المتحدة… لم توافق المملكة المتحدة على هذا الطلب ولا توجد محادثات مع الإكوادور بهذا الشأن”.

وأضاف “الإكوادور تعلم أن سبيل حل هذه القضية هو أن يغادر جوليان أسانج السفارة ليمثل أمام العدالة”.

ويقيم أسانغ منذ أكثر من خمس سنوات في سفارة الإكوادور في لندن التي منحته حق اللجوء في 2012 لتجنب تسليمه إلى السويد لمواجهة اتهامات بارتكاب جريمة اغتصاب.

ويخشى أسانج الذي ينفي مزاعم الاغتصاب أن يتم تسليمه للولايات المتحدة إذا ما ألقي القبض عليه حيث سيمثل أمام المحاكم الأمريكية بسبب نشر ويكيليكس للآلاف من الوثائق العسكرية والدبلوماسية السرية في واحد من أكبر حالات التسريب في تاريخ الولايات المتحدة.

وأعلنت الإكوادور قبل أيام أنها تدرس إمكانية اللجوء للوساطة لحل الأزمة المرتبطة بأسانج داعية إلى تعاون بريطانيا والمجتمع الدولي.

المصدر : رويترز

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة