شاهد: إجلاء عشرات الآلاف تحسبا لانفجار بركان في إندونيسيا

أجلت السلطات الإندونيسية نحو 50 ألف شخص عن منازلهم في جزيرة بالي تحسبا لوقوع انفجار بركاني في الجزيرة التي تعد مقصدا سياحيا عالميا.

وحذرت وزارة الطاقة والثروة المعدنية من إمكانية حدوث انفجار بركاني “وشيك” في قمة “أغونغ” في الجزيرة، وأوصت بتجنب الطيران في المجال الجوي للمنطقة ومحيطها.

وأغلقت السلطات منطقة تبلغ مساحتها 12 كيلومترا مربعا حول البركان.

وكانت المرة الأخيرة التي ثار فيها بركان أغونغ، الذي يزيد ارتفاعه عن ثلاثة آلاف متر، عام 1963 وظل ثائرا لنحو عام تقريبا ما أسفر عن مصرع أكثر من 1000 شخص.

وتزايد نشاط البركان، ورصد مركز الزلازل في إندونيسيا المئات من الهزات الأرضية التي اختلفت قوتها.

ويوجد في إندونيسيا نحو 130 بركانا نشطا ويعيش الكثير من السكان حولها نظرا لأنها تزيد من خصوبة الأرض.

المصدر : وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة