قطر تدين الهجمات على مسلمي الروهنغيا

الأمم المتحدة: الروهينغا هم الأقلية الدينية الأكثر اضطهادًا في العالم

طالبت قطر، السبت، حكومة ميانمار بالالتزام بالقانون الدولي وحماية مسلمي الروهنغيا بإقليم “أراكان” (غرب) مستنكرة بشدة الهجمات ضدهم.

وقال وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، في حسابه على “تويتر”: “ندين بشدة الهجمات على مسلمي الروهنغيا أيام العيد المبارك”.

وأضاف: “نؤكد ضرورة التزام حكومة ميانمار بالقانون الدولي في حماية المدنيين وتحقيق المصالحة”.

وفي وقت سابق اليوم، أعلنت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، في بيان، ارتفاع عدد اللاجئين الروهنغيا الفارّين من إقليم “أراكان” إلى بنغلادش إلى 60 ألف شخص، منذ 25 من أغسطس/ آب الماضي.

من جهتها، قالت منظمة “هيومان رايتس واتش”  اليوم، إنها وثقت بصور عبر الأقمار الصناعية تعرض مئات المنازل في إقليم “أراكان” إلى التدمير والحرق، منذ 25 من الشهر الماضي.

ومنذ ذلك التاريخ يرتكب جيش ميانمار انتهاكات جسيمة ضد حقوق الإنسان شمالي إقليم أراكان، تتمثل باستخدام القوة المفرطة ضد مسلمي الروهنغيا، بحسب تقارير إعلامية.

وفي 28 من أغسطس/آب الماضي، أعلن مجلس الروهنغيا الأوربي (حقوقي مستقل) مقتل ما بين ألفين إلى 3 آلاف مسلم، في هجمات للجيش بأراكان (راخين)، خلال 3 أيام فقط.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر