رئيس مجلس الأمن: لم نتلق طلبا لمعالجة الأزمة الخليجية

رئيس مجلس الأمن الدولي، ومندوب الصين الدائم لدى الأمم المتحدة، السفير ليو جيه يي
رئيس مجلس الأمن الدولي، ومندوب الصين الدائم لدى الأمم المتحدة، السفير ليو جيه يي

قال رئيس مجلس الأمن الدولي، مندوب الصين الدائم لدى الأمم المتحدة، السفير ليو جيه يي، إن “رئاسة مجلس الأمن لم تتلق طلبًا رسميًا بالتدخل لمعالجة الأزمة الخليجية”.

وأضاف جيه يي، خلال مؤتمر صحفي الإثنين بمناسبة انتهاء رئاسة بلاده لأعمال مجلس الأمن الدولي، أن “أطراف الأزمة الخليجية لديهم مساحة كافية لحلها فيما بينهم”.

وأشار إلى أن بلاده دعت إلى الحوار بين دول الخليج لتتمكن من معالجة القضايا الجوهرية فيما بينها.

كان وزير خارجية قطر، الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، قد صرح في وقت سابق بأن “الأمم المتحدة هي المكان المناسب للبحث عن حل للأزمة، ولاستعراض الخيارات الممكنة”.

وأضاف الوزير، في تصريحات صحفية، أن “هناك دورا لمجلس الأمن وللجمعية العامة (للأمم المتحدة)، ولكل المنظومة الأممية، للوصول إلى أرضية مشتركة”.

وقطعت كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر، منذ 5 يونيو/ حزيران الماضي، علاقاتها مع قطر، وفرضت عليها حصاراً برياً وجوياً، بدعوى “دعمها للإرهاب”، وهو ما نفته الدوحة، وقالت إنها تواجه حملة “افتراءات” و”أكاذيب” تهدف إلى فرض “الوصاية” على قرارها الوطني.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة