تيلرسون: قلقون من أزمة الخليج وقطر التزمت باتفاق مكافحة الإرهاب

وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون
وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون

أعلن وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون إيفاد مساعده تيم لينديركين والجنرال المتقاعد أنتوني زيني إلى الخليج لمواصلة الضغط على أطراف الأزمة الخليجية مؤكدا التزام واشنطن بحل الخلاف

وقال تيلرسون في مؤتمر صحافي الثلاثاء  :” ينتابنا القلق جراء الأزمة الخليجية لأنها تزعزع الاستقرار في المنطقة وتقوض دور مجلس التعاون الخليجي ويجب أن تتحقق المصالحة في الخليج وعلى قادة المنطقة الجلوس على طاولة الحوار”.

وأضاف تيلرسون أن قطر التزمت بما ورد في مذكرة التفاهم المبرمة مع أمريكا بشأن مكافحة الإرهاب، وأمير قطر لعب دورا أساسيا في نزع فتيل الأزمة منذ يومها الأول”.

ومضى تيلرسون قائلا:” نحـن ملتزمون بحل الأزمة الخليجية لأن وحدة الخليج مهمة للغاية من أجل هزيمة الإرهاب”.

وحول الوضع في كوريا الشمالية قال تيلرسون إن كوريا الشمالية مثلت أحد التهديدات التي يتم مواجهاتها منذ تولي ترمب منصبه مشيرا إلى أن أمريكا حاولت ممارسة الضغوط السلمية على كوريا الشمالية لكي تجلس مع أمريكا ومع الآخرين و:” هدفنا كان الحيلولة دون استخدام بيونغ يانغ أسلحتها النووية ضدنا أو ضد محيطانا الإقليمي”.

وتابع وزير الخارجية الأمريكي :” لا نسعى إلى تغيير النظام في كوريا الشمالية أو انهياره وكل ما نريده هو تحييد مخاطره مؤكدا أن إدارة ترمب ترغب في الجلوس مع كوريا الشمالية من أجل مستقبل مزدهر للجميع، على حد قوله.

وحول العلاقات الأمريكية الروسية علق تيلرسون قائلا :” العلاقات مع روسيا تتعرض حاليا إلى ضغوطات كبرى لكن لدينا رؤية موحدة معها بشأن هزيمة تنظيم الدولة في سوريا إلا أنها انحازت إلى نظام الأسد وهذا الأمر بالنسبة لنا غير مقبول لأننا نؤمن بأن نظام الأسد ليس له أي دور في سوريا المستقبل”.

وحول التواجد الإيراني في سوريا أكد تيلرسون أنه على المليشيات الإيرانية التي تحارب في سوريا مغادرة مواقعها فورا، وقال إن إيران لديها دور توسعي غير مقبول في العراق وسوريا واليمن وأفغانستان.

وأشار تيلرسون إلى أن بلاده تسعى بالتنسيق مع روسيا إلى توسيع اتفاق المناطق منخفضة التوتر في سوريا مؤكدا على ضرورة القضاء على ما وصفه بـ “الإرهاب الإسلامي المتشدد ومنظماته مثل القاعدة وتنظيم الدولة”

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة