السودان: سنواصل التعاون مع أمريكا رغم تأجيل رفع العقوبات

وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور
إبراهيم غندور / رئيس حزب البشير " المؤتمر الوطني"

أعلن السودان مواصلة “التعاون الثنائي” بين المؤسسات السودانية ونظيرتها الأمريكية رغم تأجيل واشنطن رفع العقوبات على الخرطوم لثلاثة أشهر.

وأوضح وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور في مؤتمر صحفي بالخرطوم أن الرئيس السوداني “جمَّد عمل لجنة التفاوض مع الولايات المتحدة الأمريكية، ولم يجمد عمل المؤسسات”.

وتابع “نحن مستمرون بالتعاون مع الولايات المتحدة على المستوى الثنائي بين المؤسسات المتناظرة، مثلا بين أجهزة المخابرات أو وزارة الخارجية في كل من البلدين”.

وأضاف غندور أن بلاده أدت ما عليها وليس لديها “ما تقدمه أو تضيفه بشأن المسارات الخمسة”.

ومن بين هذه المسارات: تعاون الخرطوم مع واشنطن في مكافحة الإرهاب، المساهمة في تحقيق السلام بدولة جنوب السودان، إضافة إلى الشأن الإنساني المتمثل في إيصال المساعدات إلى المتضررين من النزاعات المسلحة بالسودان.

وقرر البشير تجميد لجنة التفاوض مع واشنطن بشأن العقوبات حتى الثاني عشر من أكتوبر/ تشرين الأول المقبل ردَّاً على قرار نظيره الأمريكي دونالد ترمب تمديد فترة مراجعة الأوضاع بالسودان وتأجيل قرار رفع العقوبات لمدة ثلاثة أشهر أخرى.

وقبل أيام من انتهاء ولايته، رفع الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما بشكل جزئي العقوبات التجارية والاقتصادية المفروضة على الخرطوم، وحدد مهلة ستة أشهر لمراجعة الأوضاع في السودان ورفع بقية العقوبات نهائيًا.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر + رويترز

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة