الخارجية الأمريكية: “مندهشون” من عدم كشف دول الخليج دوافع مقاطعتها لقطر

قالت وزارة الخارجية الأمريكية إنها “مندهشة” من أن دول الخليج العربي لم تنشر للرأي العام أو تبلغ قطر بتفاصيل الشكاوى التي دفعتها لمقاطعة الدوحة.

وأضافت المتحدثة باسم الخارجية هيذر ناورت أنه “كلما مر الوقت زادت الشكوك بشأن التحركات التي اتخذتها السعودية والإمارات. في هذه اللحظة ليس أمامنا سوى سؤال واحد بسيط: هل كانت التحركات فعلا بشأن مخاوفهم إزاء دعم قطر المزعوم للإرهاب أم هي بشأن شكاوى تعتمل منذ فترة طويلة بين دول مجلس التعاون الخليجي”.

وأوضحت المتحدثة أن وزير الخارجية ريكس تيليرسون أجرى أو استقبل أكثر من 20 اتصال هاتفي واجتماع منذ بدء الحصار مع قادة دول الخليج وغيرهم من اللاعبين الإقليميين والدوليين. من بينها 3 اتصالات هاتفية ولقاءين شخصيين مع وزير الخارجية السعودي و3 اتصالات هاتفية مع أمير قطر و3 اتصالات هاتفية من وزير الخارجية القطري.

كما أجرى اتصالات مع قادة الكويت والإمارات وعمان والبحرين ودول أخرى.

وأكدت ناورت أن “وزير الخارجية مصمم على مواصلة العمل ومتابعة الوضع وهو يقوم بنقل نفس الرسالة إلى الدبلوماسيين في أنحاء العالم”.

ودعت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية الجميع إلى تخفيف التوتر والدخول في حوار بناء.

كما دعت جميع الأطراف مرة أخرى إلى التركيز على الهدف الرئيسي للعالم وللإقليم وهو مكافحة الارهاب من أجل تحقيق الالتزامات التي تم إعلانها في قمة الرياض وحل هذا النزاع بشكل بناء.

المصدر : الجزيرة مباشر + رويترز