تحقيقات في مخالفات بمؤسسة خيرية يديرها نجل ترمب

إريك ترمب، نجل الرئيس الأمريكي دونالد ترمب

ينظر المدعي العام بنيويورك في تقرير بأن مؤسسة إريك ترمب حولت أكثر من مليون دولار من بطولات خيرية للغولف لشركة الرئيس دونالد ترمب، وذلك حسبما قال متحدث باسم المدعي العام يوم الجمعة.

وقالت مجلة فوربيس الأسبوع الماضي إن المؤسسة الخيرية التي يديرها إريك ترمب ثاني أكبر أبناء ترمب دفعت لمؤسسة ترمب أموالا لاستخدام مبانيها في مناسبات خيرية في السنوات الأخيرة حتى على الرغم من إبلاغ إريك ترمب المانحين أن ملعب الغولف والأصول الأخرى يتم استخدامها مجانا، ولذلك فإن كل المبلغ المتبرع به تقريبا سيساعد الأطفال المرضى.

وقال فوربيس إنه بناء على سجلات من مؤسسة إريك ترمب ومؤسسات خيرية فهناك أكثر من 1.2 مليون “ليس لها مستلمون مسجلون عبر منظمة ترمب”.

وقال متحدث باسم المدعي العام بنيويورك إريك شنايدرمان في رسالة عبر البريد الإلكتروني إن مكتبه يبحث المسائل التي أثارها تقرير فوربيس.

ويحقق مكتب المدعي العام الديمقراطي بالفعل في مزاعم بتحقيق مكاسب شخصية في مؤسسة دونالد جيه.ترمب وهي المؤسسة الخيرية للرئيس الجمهوري.

وقال ترمب وهو مطور عقارات من نيويورك في ديسمبر/ كانون الأول إنه سيحل مؤسسة دونالد جيه.ترمب ولكن مكتب شنايدرمان قال إنه لا يمكن حلها أثناء سير التحقيق.

المصدر : الجزيرة مباشر + رويترز