منظمات إسلامية فرنسية ترحب بفوز ماكرون بالرئاسة

رحبت منظمات إسلامية في فرنسا بفوز مرشح الوسط إيمانويل ماكرون في انتخابات الرئاسة الفرنسية.

وأعرب أنور كبيبش، رئيس المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية، عن تهانيه للرئيس الفرنسي الجديد.

وقال في بيان عبر موقع “تويتر”: “انتخاب ماكرون يَعد بمستقبل يتسم بالأخوة والتضامن لفرنسا”.

كما هنأ دليل بوبكر، عميد مسجد باريس، الرئيس الفرنسي الجديد، واعتبر، في بيان على الموقع الإلكتروني للمسجد، أن نتيجة الانتخابات تعد ردًا على الذين يسعون لزرع بذور التفرقة بين أبناء الشعب الفرنسي”.

واعتبر بوبكر أن ماكرون “يمثل أملًا لمسلمي فرنسا”.

من جهته أعرب عميد مسجد ليون، كامل قبطان، في بيان، عن تهانيه وتمنياته بالنجاح لماكرون.

وقال إن الناخبين الفرنسيين أظهروا إدراكهم للبعد الخطير للخطابات اليمينية المتطرفة والإقصائية”.

وأضاف أن مسلمي فرنسا أيضًا شاركوا بهذا الفوز من خلال التصويت لماكرون”، معربا عن أمله في أن ينتهج الرئيس سياسة توحد كل من يعيش في فرنسا بغض النظر عن أصله ودينه”.

وفي سياق متصل، عبر عمار لصفر، رئيس جمعية مسلمو فرنسا، في بيان، عن ترحيبه بفوز ماكرون في الانتخابات.

وأعرب لصفر عن تمنياته بأن يكون ماكرون رئيسًا يسهم في السلم الاجتماعي، وترسيخ قيم الحرية والمساواة والأخوة في البلاد.

وأعلنت وزراة الداخلية الفرنسية، فوز إيمانويل ماكرون في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية التي أجريت الأحد بحصوله على 66.06 من أصوات الناخبين، بينما نالت منافسته اليمينية المتطرفة مارين لوبن نحو 33% بالمائة من الأصوات.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة