ماليزيا تحيل قضية قتل كيم جونغ نام إلى المحكمة العليا

كيم جونغ نام الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية
كيم جونغ نام الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية

أصدرت محكمة ماليزية الثلاثاء أمرا بإحالة قضية امرأتين متهمتين بقتل كيم جونغ نام، الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، في فبراير/ شباط إلى المحكمة العليا للبلاد.

ويقال إن دوان ثى هونغ 29 عاما من فيتنام وستى عائشة 25 عاما من إندونيسيا قد قامتا بتسميم كيم جونغ نام في مطار بكوالالمبور يوم 13 فبراير/ شباط عن طريق إلقاء غاز أعصاب شديد السمية على وجهه.

وتصنف الأمم المتحدة غاز الأعصاب (في إكس) المستخدم في ذلك الهجوم على أنه سلاح دمار شامل.

وفي حال إدانتهما، قد تواجه المرأتان عقوبة الإعدام.

واشتكى محامو الدفاع خلال جلسة الاستماع التي كان قد تم تأجيلها من عدم القدرة على الاطلاع على الأدلة لدى الشرطة، وتشمل صور كاميرات المراقبة،  وذلك على الرغم من التقدم بعدة طلبات للادعاء.

وقال جوي سون سينج، محامي ستي عائشة، للصحفيين خارج قاعة المحكمة، إن  الشرطة لم ترد على الطلبات العديدة التي أرسلها، مضيفا “عليها أن تكون حيادية وعادلة” حيث أنهم “يسعون لتحقيق العدالة في النهاية”.

وقال قنصل السفارة الإندونيسية لوسائل الإعلام إن ستي عائشة كتبت لأسرتها الأسبوع الماضي تطمئنها بأنها في أيدى أمينة مع المحامين  والسفارة.

ويقول مسؤولو السفارة الإندونيسية إن ستي عائشة قالت من قبل إنها كانت تعتقد أنها تشارك في أحد المقالب التلفزيونية، وأن المادة السامة التي  تم إعطائها لها زيت أطفال.

وكان قد تم تعيين محامي من السفارة الكورية الشمالية في مارس/ آذار الماضي لمراقبة سير القضية وتقديم المساعدة القانونية، حيث حضر المحامي  في المحكمة اليوم

يشار إلى أن هذه القضية أدت لتوتر العلاقات بين بيونغ يانغ وكوالالمبور،  ودفعت الدولتين لاستدعاء سفرائهما. 

المصدر : الألمانية

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة