شاهد: فيديو يكذب رواية النظام السوري بوجود مستودع كيماوي في خان شيخون

رصد مقطع فيديو المنطقة التي استهدفها قوات النظام السوري، الثلاثاء الماضي، بالسلاح الكيميائي في بلدة خان شيخون التابعة لمحافظة إدلب شمال غربي سوريا.

ولم تظهر في مشاهد المكان المستهدف أي مركبات أو نقاط تفتيش عسكرية تابعة لقوات المعارضة السورية المنتشرة في البلدة، أو جدرانًا عالية تحيط بصومعة الحبوب وتمنع الناس من الوصول إليها في الحالات العادية.

وتُظهر المشاهد الجوية بشكل واضح أضرارًا في صومعة للحبوب بمكان الهجوم تبعد حوالي 50 مترًا عن منطقة سكنية كبيرة في خان شيخون التي باتت أشبه “بمدينة الأشباح” بسبب الهجمات والقصف الجوي العنيف.

وسبق أن زعمت روسيا وقوات النظام السوري أن الموقع المستهدف يضم مستودعا تابعًا لقوات المعارضة فيه أسلحة كيميائية، إلا أن المشاهد التي التقطتها الأناضول تنفي ذلك وتظهر الصومعة بمكان مكشوف للعامة ويمكن الوصول إليه بسهولة.

وقتل أكثر من 100 مدني، وأصيب أكثر من 500 غالبيتهم من الأطفال باختناق، في هجوم بالأسلحة الكيميائية شنته طائرات النظام، الثلاثاء الماضي، على بلدة “خان شيخون” بريف إدلب، وسط إدانات دولية واسعة.

وبعد يوم من الهجوم الكيميائي أكّد المتحدث باسم “أحرار الشام”، محمد أبو زيد، أن المنطقة المستهدفة بالأسلحة الكيميائية في ريف إدلب، هي سكنية يقطنها مدنيون، نافيًا أي تواجد عسكري للمعارضة فيها.

وعزا أبوزيد استهداف المنطقة بأسلحة كيميائية إلى محاولة النظام كسر عزيمة قوات المعارضة بعد التقدم الذي أنجزته بريف محافظة حماة (غرب)، في الآونة الأخيرة.

المصدر : الجزيرة مباشر + رويترز

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة