الجيش المصري يعلن تصفية مسلحين اثنين وتوقيف 5 أخرين بسيناء

معاريف: ازدياد قوة تنظيم الدولة مؤخرا في سيناء أصبح يشكل إزعاجا للجيش الإسرائيلي
معاريف: ازدياد قوة تنظيم الدولة مؤخرا في سيناء أصبح يشكل إزعاجا للجيش الإسرائيلي

قال المتحدث باسم الجيش المصري إن قوات من الجيش قتلت مسلحين اثنين، والقبض على خمسة آخرين، وذلك بعد أيام من نشر فيديو أثار جدلا يُظهر تصفية الجيش لعدد من الأشخاص بعد اعتقالهم.

وأوضح المتحدث العقيد تامر الرفاعي، في بيان له عبر الصفحة الرسمية للقوات المسلحة المصرية على (فيسبوك) الاثنين، أن القوات ضبطت سيارة نقل عُثر بداخلها على 10 "كرتونات" تحتوي على مواد تستخدم في تصنيع العبوات الناسفة، كما تم ضبط 3 دراجات نارية تستخدمها "العناصر الإرهابية" في استهداف قوات الجيش والشرطة المصرية.

وكانت قناة مكملين الفضائية قد بثت مساء الخميس الماضي، تسجيلا مصورا يظهر لحظة تصفية الجيش المصري لشباب مقيدين في صحراء سيناء.

ويظهر في الفيديو قوات تابعة للجيش المصري تقتاد عددا من الشباب المقيدين من الخلف وبعد استجواب سريع من قبل أحد الأشخاص الذي يبدو أنه أحد الضباط أو الجنود ويتقن لهجة أهل سيناء يسأل الشباب عن هويته ومكان إقامته قبل أن يقتاده على بعد أمتار من بقية القوات ويرديه قتيلا بعدة طلقات في الرأس والجسد.

وتشهد سيناء تعتيما إعلاميا فرضه النظام المصري حول ما يجري فيها.

بينما تؤكد شهادات الأهالي والمنظمات الحقوقية أنه يجري عمليات تصفية جسدية واسعة.

وبين الحين والأخر تلتقط القوات المسلحة صورا لجثث وتقول إنها عناصر من "تنظيم الدولة" قُتلت أثناء الاشتباكات.

بينما يقول الأهالي إن أبناءهم يختفون قسريا بعد اعتقالهم قبل أن يعودوا إليهم جثثا هامدة عقب تصفيتهم على أيدي قوات الجيش والشرطة من دون توجيه اتهامات.

المصدر : الألمانية + الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة