شاهد: أردوغان يزور الصحابي “أبو أيوب الأنصاري” والفاتح وأربكان

زار الرئيس التركي اليوم ضريح الصحابي أبو أيوب الأنصاري، والسلطان محمد الفاتح، وضريح رئيس الوزراء التركي السابق عدنان مندريس، وضريح رئيس الوزراء الراحل نجم الدين أربكان.

واستقبل رئيس بلدية أيوب السيد “رمزي آيدن” حيث قرأ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الفاتحة أمام ضريح أبي أيوب الأنصاري كعادة واظب عليها أردوغان عقب كل انتخابات تشهدها البلاد.

وأبو أيوب الأنصاري، هو خالد بن زيد بن كليب الخزرجي النجاري، شهد بيعة العقبة، وغزوتي بدر وأُحد مع النبي محمد (خاتم المرسلين)، وهو الذي خصَّه الرسولُ الكريم بالنزول في بيته عندما قدم إلى المدينة المنورة مهاجراً، حيث أقام عنده سبعة أشهر حتى بنى حجرة ومسجداً وانتقل إليهما.

وتبادل أردوغان الحديث مع المواطنين الذين احتشدوا للترحيب به، وتوجه إلى مسجد الفاتح وقرأ الفاتحة أمام ضريح السلطان محمد الفاتح.

كما زار أردوغان ضريح رئيس الوزراء التركي السابق نجم الدين أربكان بوسط اسنطبول.

ورافق أردوغان في زيارته كلا من رئيس البرلمان إسماعيل قهرمان، ومتحدث الرئاسة التركية إبراهم قالن، ووزير الطاقة والموارد البشرية براءت ألبيرق، ووالي إسطنبول واصب شاهين، ورئيس بلدية إسطنبول قادر طوباش، ومسؤولون آخرون.

ونجم الدين أربكان ولد في 29 أكتوبر/تشرين أول 1926 ووافته المنية في 27 فبراير/شباط 2011، وهو مهندس وسياسي تركي تولى رئاسة حزب الرفاه (السعادة حاليا) ورئاسة وزراء تركيا من الفترة بين 1996 و1997.

ويبدي الأتراك اهتماماً كبيراً بضريح “أيوب سلطان” حسب التسمية المحلية، الذي يقع بالقرب منه جامع يحمل نفس الاسم؛ حيث يحرصون على زيارته في شهر رمضان للدعاء إلى الله، والصلاة في المسجد.

كما زار الرئيس التركي، ضريحي السلطان “محمد الفاتح” والسلطان “سليم الأول”.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة