أمريكية مسلمة تتعرض للطعن ومحاولة خلع الحجاب

مبنى الجمعية الإسلامية في ميلووكي بولاية ويسكونسن حيث وقع الهجوم
مبنى الجمعية الإسلامية في ميلووكي بولاية ويسكونسن حيث وقع الهجوم

تعرّضت سيدة أمريكية محجّبة للطعن والضرب من قبل مجهول حاول نزع حجابها لدى مقاومته قرب مركز إسلامى بولاية ويسكونسن.

وأفادت صحيفة “ذي إندبندنت” البريطانية عن تعرّض الأمريكية المحجّبة للطعن والضرب من قبل المعتدي  المجهول الذي كان يحاول نزع حجابها، مشيرة إلى أن الشرطة لم تتمكن من ضبط الجاني حتى الآن.

وتمت معالجة الضحية، التي لم يذكر اسمها، في المستشفى بعد الهجوم الذي وقع أثناء سيرها من صلاة الصبح في ميلووكي بولاية ويسكونسن.

وقد هرب المهاجم من مكان الحادث، بالقرب من جمعية ميلووكي الإسلامية الذي يقع في ضاحية بحيرة ليك بالقرب من مطار ميتشل الدولي العام.

وعلى الرغم من تحقيق الشرطة، لم يتم القبض على أى شخص، وفقا لما ذكرته قناة ( فوكس 6) المحلية.

وقالت السيدة لمحطة الأنباء المحلية، وهي تصف مشهد الاعتداء عليها بعد أن ترجل المعتدي من السيارة ويحاول نزع حجابها ” قلت لنفسي سأموت اليوم على وجه اليقين”.

وشرحت قائلة ” إنها حاولت محاربته لكنه ألقاها على الأرض ثم ضربها كحيوان”.

وأوضحت التحقيقات أنه لم يكن دوافع أخرى للحادث سوى الكراهية ومحاولة خلع الحجاب، ووقع الحادث بمدينة ميلواكى، حيث يعيش نحو 15 ألف مسلم.

وارتفع عدد جرائم الكراهية ضد مسلمي أمريكا بنحو 3 أضعاف خلال عام 2016، ومنذ تولى الرئيس الأمريكى دونالد ترمب السلطة.

وأوثق مركز “ساوثرن بوفرتى لاو” وقوع 900 حادث تحرش وإرهاب خلال 10 أيام فقط بعد انتخاب ترمب.

المصدر : الجزيرة مباشر + وسائل إعلام

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة