أمريكا تؤكد وجود قوات روسية تدعم حفتر في ليبيا

اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر
اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر

أكد قائد القوات الأمريكية في أفريقيا ( أفريكوم ) الجنرال توماس والدهاوزر وجود قوات روسية في ليبيا تدعم اللواء المتقاعد خليفة حفتر.

وقال الجنرال توماس والدهاوزر للصحفيين في مقر وزارة الدفاع (البنتاغون) بواشنطن الجمعة إن ثمة صلة "لا يمكن إنكارها" بين روسيا والقائد العسكري في ليبيا خليفة حفتر مما يسلط الضوء على القلق الأمريكي بشأن دور موسكو المتزايد في ليبيا.  

وأضاف الجنرال توماس والدهاوزر أن القوات الروسية في ليبيا تحاول تغيير مسار الأمور، في إشارة إلى تمكين اللواء المتقاعد من التوسع والسيطرة على مناطق جديدة في ليبيا بعد سيطرته مؤخرا على منطقة الهلال النفطي.

وقال الجنرال الأمريكي إن مسالة النفوذ الروسي في ليبيا هي الأكثر أهمية، وأوضح أن واشنطن لاحظت بعض الأنشطة التجارية تتعلق بالنفط أو بمبيعات السلاح، مشيرا إلى أنها تسعى لفهم ذلك.

وفي الوقت نفسه، قال قائد "أفريكوم" إن الحل في ليبيا لن يكون عسكريا، وشدد على أهمية جمع حفتر ورئيس حكومة الوفاق الوطني فائز السراج للوصول إلى حل توافقي يمنع نشوب حرب أهلية.

وقبل أقل من أسبوعين، قال مسؤول أمريكي إن روسيا نشرت قوات في قاعدة جوية في سيدي براني غربي مصر قرب الحدود مع ليبيا، فيما أكد مسؤولون أمريكيون ومصريون أنهم لاحظوا وجود قوة خاصة روسية وطائرات مسيّرة في المنطقة، غير أن موسكو نفت أن تكون نشرت قوات في مصر.

وتواترت الأدلة على توطد العلاقة بين روسيا واللواء المتقاعد خليفة حفتر الذي عُين قائدا عاما للجيش من قبل البرلمان المنعقد في طبرق شرقي ليبيا، ومن بين ذلك زيارته في يناير/كانون الثاني الماضي حاملة الطائرات الروسية الأدميرال كوزنيتسوف في المياه الإقليمية الليبية، وإرساله عددا من جنوده الجرحى عبر مصر لتلقي العلاج في روسيا.

المصدر : الجزبرة مباشر + الجزيرة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة