الأمن المصري يرفض الإفراج عن معتقل شاب أصيب بـ"الدرن"

المعتقل محمد عامر
المعتقل محمد عامر

أدان مركز الشهاب لحقوق الإنسان في مصر الإهمال الطبي والتعذيب الذي يتعرض له الشاب محمد علي عامر والذي أدى لإصابته بالدرن.

وقال المركز، في بيان، إن عامر اختفى تعسفيا في مايو/أيار عام 2015 وبعد قرابة شهر ظهر على ذمة أحد القضايا والذي أخلي سبيله منها في سبتمبر/أيلول عام 2016 إلا أنه ظل محتجزا، ولم يطلق سراحه وظل في حبس انفرادي حتى تدهورت حالته الصحية وبدأ يتقيأ دما.

ورغم معرفة إدارة السجن العمومي بطنطا لحالته الصحية قاموا بترحيله لسجن برج العرب، ورفضوا مطالبات أهله ومحاميه بنقله للمستشفى أو تلقيه العلاج رغم تدهور حالته.

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة