إسرائيل تخصص 190 مليون دولار لتعزيز الوجود اليهودي بالقدس‎

متطرف يهودي ينظر إلى مدينة القدس
متطرف يهودي ينظر إلى مدينة القدس

أقرت الحكومة الإسرائيلية، تخصيص 190 مليون دولار لتعزيز مشاريع تنوي تنفيذها في القدس، لتعزيز الوجود اليهودي في المدينة المحتلة.

وذكرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية واسعة الانتشار، أنه تم إقرار هذه الميزانية، بعد التوصل لاتفاق بين لجنتين إحداهما شكّلها رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، وأخرى تضم ممثلين عن الوزارات والبلدية الإسرائيلية في القدس.

وادّعت الصحيفة أن التمويل “يهدف إلى تطوير السياحة في المدينة، حتى تكون مكانًا ملائما لاستقبال آلاف السياح من دول العالم المختلفة”.

بدوره، قال وزير شؤون القدس بالحكومة الإسرائيلية زئيف ألكين، إن “هذه المشاريع هدفها العمل على أن تبقى القدس عاصمة لإسرائيل”.

واعتبر ألكين أن تلك الميزانية “ستنقل القدس خطوة جديدة إلى الأمام بتعزيز وضعها الاقتصادي والقومي”، حسب تعبيره.

وقد أقرت البلدية الإسرائيلية في القدس خلال الشهرين الماضيين، بناء أكثر من 800 وحدة سكنية استيطانية في مستوطنات مقامة على أراضي شرقي المدينة.

وتقول منظمات حقوقية فلسطينية وإسرائيلية ودولية، إن البلدية تتعمد الحد من أعداد الفلسطينيين في القدس من خلال الإحجام عن إصدار رخص البناء لهم مقابل منحها بكرم للمستوطنين في المدينة.

يذكر أن إسرائيل عملت منذ احتلالها للقدس عام 1967، حسب ما يقول الجانب الفلسطيني، على تهويد المدينة ومحاولة نزع الطابع العربي الإسلامي عنها، من خلال توسيع الاستيطان في أحيائها العربية، والتضيق على سكانها العرب وترحيل بعضهم عنها بشكل قسري، وتقييد منحهم رخص البناء.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة