مدير جهاز أمن الرئاسة الأمريكي يتقاعد بعد اكتشاف ثغرات

جوزيف كلانسي
جوزيف كلانسي، مدير جهاز أمن الرئاسة الأمريكية-أرشيف

قال جهاز أمن الرئاسة بالولايات المتحدة الثلاثاء إن مدير الجهاز جوزيف كلانسي يعتزم الاستقالة الشهر القادم بعد اكتشاف ثغرات أمنية.

وذكرت تقارير أن استقالة كلانسي تأتي بعد عامين من توليه المنصب، وفي أعقاب اكتشاف ثغرات أمنية كبيرة للجهاز المسؤول عن حماية الرئيس الأمريكي.

وقدم الجهاز في حسابه على تويتر التهنئة لكلانسي على تقاعده “بعد 29 عاما من الخدمة والقيادة.”

وقال المتحدث باسم الجهاز إن كلانسي سيترك منصبه في الرابع من مارس آذار. ويعني تقاعد كلانسي أن الرئيس دونالد ترامب سيختار المدير الجديد للجهاز.

ويعمل بجهاز أمن الرئاسة سبعة آلاف موظف تقريبا ويتولى حماية الرئيس وأسرته وأيضا مكافحة التزوير.

وكان الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما قد عين كلانسي لرئاسة الجهاز في فبراير شباط 2015 بعد أن عمل مديرا بالنيابة لأربعة أشهر. 

المصدر : الجزيرة مباشر + رويترز