لماذا اعتذر 16 شخصا عن تولي حقائب وزارية في مصر؟

رئيس الوزراء المصري شريف إسماعيل
رئيس الوزراء المصري شريف إسماعيل

قال رئيس الوزراء المصري إن نحو 15 شخصا اعتذروا عن تولي حقائب وزراية في التعديل الجديد الذي شمل حكومته.

وقال شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء إنه التقى ما يزيد على 50 مرشحا قبل الاستقرار على أسماء المشمولين في التعديل الوزاري، وإن الاعتذارات كانت في حدود من 15 إلى 16 شخصا.

وأضاف إسماعيل- في كلمته ردا على سؤال من رئيس مجلس النواب الدكتور علي عبد العال عن سبب اعتذار البعض عن تولي الوزارة في التعديل الوزاري- أن “أسباب الاعتذارات كانت متباينة.. البعض اعتذر لحجم الجهد المطلوب والأعباء الملقاة على عاتق الوزير، وأنه لن يستطيع تحملها.”

وتابع أن ” البعض الآخر اعتذر لأنه كانت له تجربة سابقة في العمل العام ولم تكن ناجحة ليس بسبب أدائه ولكن بسبب الانتقادات التي وجهت إليه”.

وقال إسماعيل إن “البعض الآخر اعتذر لارتباطه ببعض الالتزامات العائلية مثل التعليم والتزامات خاصة بالأبناء أو العلاج، ورؤيتهم صعوبة في الاستمرار في توفير هذه الالتزامات تجاه أسرته في ظل الأعباء المترتبة على المنصب.. والبعض الآخر اعتذر لأنه يرى أن مستقبله أفضل في موقعه الحالي”.

وعقب الدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب على ذلك بتأكيده أن سبب سؤاله كان لتوضيح السبب الحقيق وراء اعتذارات البعض أمام وسائل الإعلام.

 

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالة أنباء الشرق الأوسط