نجاة قيادي بحزب “الإصلاح” اليمني من محاولة اغتيال

عبد الحافظ الفقيه

نجا رئيس حزب الإصلاح اليمني في مدينة تعز، جنوب غربي البلاد، مساء الاثنين، من محاولة اغتيال

نفذها مسلحون مجهولون، وأُصيب مرافقه بجروح بليغة، وفق بيان للحزب.

وذكر البيان، أن “مسلحين مجهولين أطلقوا وابلا من النيران على سيارة رئيس المكتب التنفيذي للحزب في تعز عبدالحافظ الفقيه، وسط المدينة”.

وأشار إلى أن الفقيه لم يكن متواجداً في السيارة وقت الحادث، وأن سائقه أُصيب بجروح بليغة.

ودان البيان محاولة الاغتيال، قائلا إنها “جريمة تستهدف مدينة تعز ورموزها وأبناء الجيش والأمن والمقاومة والاستقرار في المدينة بشكل منظم، كما تسعى لنشر الفوضى وإعاقة عملية التحرير وعرقلة عودة الدولة”.

ودعا السلطة المحلية وقيادة الجيش والأمن اليمني إلى سرعة كشف منفذي محاولة الاغتيال “الذين يعيثون في المدينة فسادا، وردعهم وتطهير المدينة منهم وإنهاء ظاهرة السلاح والمسلحين بما يحقق الأمن للمدينة”.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة