مبارك: “تيران وصنافير” مصريتان بحكم القضاء

قال الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك إن جزيرتي “تيران” و”صنافير” الواقعتين على مدخل البحر الأحمر شمالاً “مصريتان وفق حكم القضاء”.

جاء ذلك في تسجيل صوتي، لمكالمة هاتفية أجراها معه موقع “مصراوي” الإخباري المحلي مساء الأحد.

ورداً على سؤال عن أحقية مصر في جزيرتي تيران وصنافير، قال مبارك إن “المحكمة قالت مصرية تبقى مصرية، هو أنا هأقول كلام ضد المحكمة؟ المحكمة أدرى مني”.

وفي مقطع آخر خاطب مبارك المصريين في الذكرى السادسة لتنحيه عن الحكم في 11 فبراير/شباط 2011، إثر ثورة 25 يناير/كانون ثان، قائلاً: “كل سنة وأنتم طيبين وأتمنى لكم (المصريين) كل خير“.

ورغم تأكيد مبارك على “مصرية” الجزيرتين في المكالمة المنسوبة له، فإنه لم يتطرق في حديثه لاستشهاد الحكومة المصرية (الحالية)، بمستندات رسمية تعود لفترة حكمه، في موقفها من اتفاقية ترسيم الحدود مع السعودية التي وقعت الجزيرتان بمقتضاها داخل المياه الإقليمية السعودية.

ومن بين تلك المستندات، قرار جمهوري (صادر عن مبارك) عام 1990 بتحديد نقاط الأساس المصرية لقياس البحر الإقليمي والمنطقة الاقتصادية الخالصة لجمهورية مصر العربية وإخطار الأمم المتحدة به، والذي يُخرج الجزيرتين من البحر الإقليمي المصري.

والشهر الماضي، أصدرت المحكمة الإدارية العليا بمصر حكما نهائيا ببطلان الاتفاقية الموقعة بين القاهرة والرياض.

وأواخر ديسمبر/كانون أول الماضي، أقرّ مجلس الوزراء المصري اتفاقية ترسيم الحدود البحرية مع المملكة السعودية، وأحالها إلى البرلمان لمناقشتها، لكن الأخير لم يحد بعد موعداً لمناقشتها.

وتمثل الجزيرتان أهمية إستراتيجية كونهما تتحكمان في حركة الملاحة في خليج العقبة.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر + مصراوي

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة