إدانة سويدي بتهمة تهريب البشر بسبب مساعدته قاصرا سوريا

فريدريك أونفال صحافي سويدي
فريدريك أونفال صحافي سويدي

دانت محكمة سويدية صحافيا تلفزيونيا الخميس بتهمة تهريب البشر لمساعدته قاصرا سوريا مهاجرا على الدخول إلى البلاد

 إلا أنها علقت الحكم الصادر بحقه.

وفي ربيع 2014 كان الصحافي فريدريك أونفال يصور فيلما وثائقيا حول رد فعل الأحزاب القومية الأوربية في أزمة الهجرة عندما التقى القاصر السوري (15 عاما) في اليونان.

وساعد أونفال (43 عاما) وزملاؤه الصبي “عابد”، وهو ليس الاسم الحقيقي، على الدخول إلى السويد.

وكان “عابد” يسافر لوحده وطلب من أونفال مساعدته دخول السويد للالتحاق بقريبه.

وصرح الصحافي في مقابلة مع وكالة فرانس برس الشهر الماضي في بلدة مالمو الجنوبية قبل بدء محاكمته “لم يستغرقني الأمر سوى 10 إلى 15 دقيقة لكي يدور هذا السؤال في ذهني وأفهم ما يطلبه مني واتخذ قراري”.

وأضاف “أصبح كل شيء أكثر وضوحا عندما وصلت إلى هذا السؤال “ما هو القرار الذي أستطيع أن يريح ضميري مستقبلا؟”

وطالب محامو الصحافي ببراءته استنادا إلى أنه تصرف من منطلق التعاطف والقلق على مصير الصبي.

لكن محكمة مالمو الابتدائية وجدت أنه مذنب بتهريب البشر وحكم عليه بتقديم خدمة اجتماعية لمدة 75 ساعة مع وقف التنفيذ. 

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع فرنسية

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة