الكويت والإمارات والجزائر والعراق والبحرين تستنكر قرار ترمب بشأن القدس

فلسطينيون يشاركون في مظاهرة بخانيونس شمال قطاع غزة ضد قرار الرئيس الأمريكي بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس
فلسطينيون يشاركون في مظاهرة بخانيونس شمال قطاع غزة ضد قرار الرئيس الأمريكي بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس

نددت الكويت والجزائر والعراق والبحرين والإمارات، بشدة بقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وأكدت أنه انتهاكً صارخً للقرارات واللوائح الدولية.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية في الكويت عن مصدر مسؤول في وزارة الخارجية قوله إن اتخاذ مثل هذا القرار الأحادي يعد مخالفا لقرارات الشرعية الدولية بشأن الوضع القانوني والإنساني والسياسي والتاريخي لمدينة القدس وقرارات الجمعية العامة للأمم المتحدة بهذا الشأن إضافة إلى الاتفاقيات والمعاهدات الدولية.

كما دانت وزارة الخارجية الجزائرية في بيان لها مساء الأربعاء، قائلة “لقد اطلعت الجزائر  بانشغال كبير على  قرار الإدارة الأمريكية المتضمن الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل”.

وأضافت أنها تندد بشدة بهذا القرار الخطير باعتباره انتهاكا صارخا للوائح مجلس الأمن ذات الصلة والشرعية الدولية وباعتباره يقوض إمكانية بعث مسار السلام المتوقف منذ مدة طويلة.

وتابعت “هذا القرار يحمل تهديدات خطيرة على سلم وأمن واستقرار منطقة جد حساسة تعاني أصلا من ويلات الحروب”، وجددت الجزائر دعمها الكامل لحقوق الشعب الفلسطيني الشقيق الثابتة.

كما دعت الأمة العربية والأمة الإسلامية والمجتمع الدولي إلى “التجند” من أجل  احترام الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني والوضع الدولي للمدينة المقدسة. 

في السياق ذاته، قالت الحكومة العراقية، الخميس إن بغداد طالبت الحكومة الأمريكية بالتراجع عن قرار الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل لتفادي تأجيج “الإرهاب”، محذرة من التداعيات الخطيرة لهذا القرار على استقرار المنطقة والعالم.

وجاء في بيان الحكومة “على الإدارة الأمريكية التراجع عن هذا القرار المجحف لإيقاف تصعيد خطير يؤدي إلى التطرف وخلق أجواء تساعد على الإرهاب”.

وقال وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري على صفحة الوزارة على فيسبوك “نستنكر إقدام الإدارة الأمريكية على هذه الخطوة التي من شانها أن تضع المنطقة عربيا وإسلاميا بل وعموم دول العالم على شفا مرحلة جديدة لا تحمد عقباها”.

وعلى صعيد متواصل، نشر الموقع الرسمي لوزارة الخارجية البحرينية على الانترنت بيانا قال فيه: “تؤكد مملكة البحرين على أن قرار الإدارة الأمريكية الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل يهدد عملية السلام في الشرق الأوسط ويعطل جميع المبادرات والمفاوضات للتوصل إلى الحل النهائي المأمول”.

وأضاف أن القرار “يعد مخالفة واضحة للقرارات الدولية التي تؤكد على الحقوق الثابتة للشعب الفلسطيني وعدم المساس بها وعلى أن القدس الشرقية هي أرض محتلة يجب إنهاء احتلالها”.

بدورها نقلت وكالة أنباء الإمارات عن بيان لوزارة الخارجية، الخميس، أن دولة الإمارات تستنكر بشدة القرار الأمريكي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، لافتة إلى التأثيرات السلبية للقرار على مستقبل عملية السلام بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي.

وعبرت الإمارات عن بالغ قلقها من التداعيات المترتبة على هذا القرار على استقرار المنطقة لما ينطوي عليه من تأجيج مشاعر الشعوب العربية والإسلامية نظرا لمكانة القدس في الوجدان العربي والإسلامي.

وأضاف البيان أن مثل هذه القرارات الأحادية تعد مخالفة لقرارات الشرعية الدولية ولن تغير من الوضعية القانونية لمدينة القدس باعتبارها واقعة تحت الاحتلال، ويعتبر انحيازا كاملا ضد حقوق الشعب الفلسطيني التاريخية والثابتة في القدس والتي كفلتها القرارات الدولية ذات الصلة وحظيت باعتراف وتأييد المجتمع الدولي.

المصدر : رويترز + وكالة الأنباء الألمانية

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة