شاهد: سياسي إسرائيلي يقتحم حافلة لأهالي معتقلين فلسطينيين ويكيل الشتائم

تصدت سيدة فلسطينية من قطاع غزة لعضو الكنيست الإسرائيلي أرون حزان حين صعد إلى حافلة تقل ذوي الأسرى أثناء توجههم لزيارة أبنائهم أساء إلى ابنها الأسير بالسب.

ونددت هيئات وفعاليات فلسطينية بتهجم عضو الكنيست على أهالي المعتقلين الفلسطينيين من قطاع غزة لدى اعتراضه حافلة تقلهم أثناء زيارة أبنائهم الأسرى.

وحمّلت اللجنة الدولية للصليب الأحمر الإثنين دولة الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن تهجم عضو الكنيست المتطرف أرون حزان على ذوي أسرى قطاع غزة، خلال توجههم لزيارة أبنائهم في سجن “رامون”.

وقالت المتحدثة باسم اللجنة في غزة سهير زقوت: “تأخذ اللجنة الدولية للصليب الأحمر ما حدث اليوم أثناء الزيارة على محمل الجد ونحن على تواصل مع السلطات المعنية، مؤكدةً أنه من حق العائلات الفلسطينية أن تكمل زياراتها إلى أحبائها وإلى أبنائها المعتقلين في السجون الإسرائيلية بأمان ودون أي تدخل أثناء الزيارة.

ووصف رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين في منظمة التحرير الفلسطينية عيسى قراقع، في بيان صحفي، الحدث بأنه “اعتداء استفزازي ويمثل عربدة إسرائيلية”.

وفي السياق، قال نادي الأسير الفلسطيني إن “السلوك الهمجي لعضو الكنيست الإسرائيلي تعبير عن حالة من الإفلاس والشعور بالفشل في إحداث اختراق بقضية الاتفاق على إجراء صفقة تبادل جديدة”.       

وطالب نادي الأسير، في بيان صحفي، اللجنة الدولية للصليب الأحمر ببذل جهود أكبر فيما يتعلق بحماية عائلات المعتقلين الفلسطينيين وهي في طريقها لزيارة أبنائها داخل السجون الإسرائيلية.

وكانت قد توجهت دفعة جديدة من أهالي أسرى قطاع غزة، فجر الإثنين، لزيارة 14 من أبنائهم في معتقل “ريمون”.

المصدر : الألمانية + وكالة أنباء الشرق الأوسط