إيران ترفض اتهام السعودية بالمسؤولية عن صاروخ الرياض

المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي
المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي

رفضت إيران (الثلاثاء) اتهامها بأنها بالمسؤولية عن “العدوان العسكري” على المملكة العربية السعودية، وذلك بعد اعتراض الدفاعات الجوية السعودية لصاروخ أطلقه الحوثيون على الرياض.

ونقلت وسائل إعلام إيرانية عن المتحدث باسم الخارجية الايرانية، بهرام قاسمي، قوله: “هذه الاتهامات زائفة ومدمرة وغير مسؤولة، وفوق كل شيء، استفزازية”.

وقال قاسمي، بدلا من زيادة تفاقم الوضع بمثل هذه “الادعاءات الغريبة”، يجب على السعوديين أن يساعدوا من خلال القنوات الدبلوماسية لإنهاء العنف في اليمن.

من ناحية أخرى، قال وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف: “السعوديون يتصرفون مثل مثيري الشغب في المنطقة، ويجعلون المنطقة غير  آمنة، ثم يلقون باللوم على إيران بسبب سياستهم الخطيرة”.

في الوقت نفسه، نفت وزارة الدفاع الايرانية والحرس الثوري الايراني، أي تورط لطهران في الهجوم بالصاروخ، الذي أسقطه الدفاع الجوي السعودي بالقرب من مطار الملك خالد الدولي بالعاصمة السعودية.

يذكر أن ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، اتهم إيران بإمداد الحوثيين بالصواريخ معتبرا أن هذا يمثل “عدوانا عسكريا ومباشرا من قبل النظام الإيراني”.

وكانت قيادة قوات التحالف العربي، الذي تقوده السعودية في اليمن، أعلنت أمس إغلاقا موقتا لكافة المنافذ الجوية والبحرية والبرية في اليمن.

وقال التحالف إن معاينة الصاروخ الباليستي الذي تم إطلاقه السبت الماضي من الأراضي اليمنية باتجاه الرياض أثبتت “ضلوع النظام الإيراني في إنتاج مثل هذه الصواريخ وتهريبها إلى الميليشيات الحوثية في اليمن، بهدف الاعتداء على المملكة وشعبها ومصالحها الحيوية”.

المصدر : الألمانية + الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة