شاهد: الاستخبارات الأمريكية تكشف عن تسجيل نادر لنجل أسامة بن لادن

كشفت وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية (سي آي ايه)، الأربعاء، عن 470 ألف ملف لزعيم تنظيم القاعدة السابق أسامة بن لادن، من بينها تسجيل مصور لنجله حمزة خلال حفل زفافه.

وكانت الاستخبارات الأمريكية قد حصلت على تلك الوثائق، أثناء عملية الإنزال التي نفذتها قوات استخبارات البحرية الأمريكية (سيل تيم 6) في مايو/أيار عام 2011 في آبوت أباد بباكستان، وهي العملية التي قامت خلالها بقتل أسامة بن لادن.

وتشمل الملفات صورا شخصية لابن لادن مع عائلته، ومذكرات بخط يده، إضافة إلى معلومات عن طريقته في قيادة التنظيم.

وأرفقت الوكالة الأمريكية مع بيان أصدرته على موقعها الإلكتروني، موادا فيلمية وتسجيلات صوتية وصور وبرامج كمبيوتر مع الوثائق الجديدة، كما حجبت بعض المواد المحمية بحقوق الطبع والنشر، وبعض البرمجيات الخبيثة ومواد أخرى حساسة يمكن أن تعرض أمنها القومي للخطر.

وتضمنت إحدى الوثائق مقاطع فيديو من حفل زفاف “حمزة” نجل أسامة بن لادن، والتي تعد أول صور معروفة لنجله كشخص بالغ، قبل سنوات من شريط الفيديو الذي ظهر فيه داعيا أتباعه خارج الشرق الأوسط لمهاجمة الغرب.

وظهر حمزة بن لادن يرتدي غطاء الرأس الأبيض التقليدي ويجلس على سجادة مع رجال آخرين خلال مراسم عقد القران، وسط صيحات التهاني وموائد الطعام والحلوى والمشروبات.

وطبقًا للبيان فقد اشتملت الوثائق على تسجيلات تحتوي تسجيلات لنجل الزعيم السابق للقاعدة حمزة بن لادن، و79 ألف ملف صوتي، و10 آلاف تسجيل مرئي، و18 ألف وثيقة تخص أسامة بن لادن، من بينها سيرته الذاتية.

وأصدر الكونغرس الأمريكي قانون التفويض الاستخباري العام 2014، والذي يوجه مكتب مدير الاستخبارات الوطنية بإجراء مراجعة مستمرة لوثائق بن لادن بهدف الكشف عنها تدريجيًا، شريطة أن لا يعرض هذا الأمر الأمن الوطني للبلاد، أو مجرى العمليات الاستخبارية للخطر.

ومنذ 20 مايو/ أيار 2015 بدأ مكتب مدير الاستخبارات الوطنية الأمريكي بالكشف عن حزم مختلفة من الوثائق، كان آخرها مطلع يناير/ كانون الثاني من العام الجاري.

وتعتبر هذه الوثيقة هي الرابعة من الوثائق والصور وملفات الكمبيوتر التي تم نشرها من مجموعة الوثائق التي عثر عليها خلال الغارة على مجمع بن لادن.

المصدر : أسوشيتد برس + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة