إيران: موقف فرنسا المتحيز ضدنا يؤجج الصراع في الشرق الأوسط

وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف
وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف

اتهمت إيران فرنسا بتأجيج التوتر في الشرق الأوسط باتخاذ موقف “متحيز” بشأن سياسات طهران في المنطقة وفقا لما ذكره التلفزيون الرسمي الإيراني (الجمعة).

ونقل التلفزيون عن المتحدث باسم الخارجية بهرام قاسمي قوله “يبدو أن فرنسا لديها موقف متحيز تجاه الأزمات الراهنة والكوارث الإنسانية في الشرق الأوسط… هذا الموقف يؤجج النزاعات الإقليمية سواء كان بقصد أو غير قصد”.

وعبر وزير خارجية فرنسا جان إيف لو دريان، يوم الخميس، عن قلق بلاده من دور إيران في أزمات الشرق الأوسط ومن برنامجها للصواريخ الباليستية المثير للجدل.

وقال خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره السعودي عادل الجبير في الرياض “دور إيران والمناطق المختلفة التي يعمل فيها هذا البلد يثير قلقنا”.

وأضاف “أفكر خاصة في تدخلات إيران في الأزمات الإقليمية. وأفكر في برنامجها الباليستي”.

ورفضت إيران مرارا دعوة فرنسا لإجراء محادثات بشأن برنامجها الصاروخي قائلة إنه دفاعي وغير مرتبط بالاتفاق النووي مع القوى العالمية المبرم عام 2015.

ولمحت باريس إلى إمكانية مناقشة فرض عقوبات جديدة من الاتحاد الأوربي على إيران بسبب تجاربها الصاروخية، لكن مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوربي فيدريكا موغيريني بدا وكأنها ترفض الفكرة يوم الثلاثاء حرصا على تفادي أي خطر على الاتفاق النووي الذي أبرم بشق الأنفس وقلص أنشطة إيران النووية.

وتخوض إيران والسعودية حروبا بالوكالة في المنطقة إذ تدعمان أطرافا متنافسة في الصراعات الدائرة بسوريا واليمن والعراق ولبنان.

وقال الجبير لـ “رويترز” إن تحركات المملكة رد على ما وصفه بسلوك إيران “العدائي”.

ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية عن قاسمي قوله إن الجبير يكرر مزاعم لا أساس لها.

وقال “تلميحات وزير الخارجية السعودية ولعبة إلقاء اللوم لن تقلل بالقطع مسؤولية هذا البلد عن تقويض الاستقرار والأمن الإقليميين”.

المصدر : الجزيرة مباشر + رويترز