الرئيس اللبناني: احتجاز الحريري في السعودية عمل عدائي

الرئيس اللبناني ميشال عون
الرئيس اللبناني ميشال عون

قال الرئيس اللبناني ميشال عون اليوم الأربعاء إنه لا يوجد ما يبرر عدم عودة رئيس الوزراء المستقيل سعد الحريري “وعليه نعتبره محتجزا” في السعودية.

واستقال الحريري في كلمة ألقاها عبر التلفزيون من الرياض في الرابع من نوفمبر تشرين الثاني.

وقال عون على تويتر “لا شيء يبرر عدم عودة الرئيس الحريري بعد مضي 12 يوما. وعليه نعتبره محتجزا وموقوفا، ما يخالف اتفاقية فيينا وشرعة حقوق الإنسان”.

وأضاف “لا يمكننا إطالة الانتظار وخسارة الوقت، إذ لا يمكن إيقاف شؤون الدولة”.
وفي كلمة له اليوم أمام المجلس الوطني للإعلام، قال عون إن الحريري “محتجز وموقوف في السعودية” مضيفا “نعتبر ذلك عملا عدائيا ضد لبنان”.

وتابع الرئيس اللبناني “مستعدون للتفاوض حول استقالة الحريري شرط عدم المساس بالسيادة والأمن اللبنانيين”.

كما اعتبر عون أن ما يحصل مع الحريري يعتبر انتهاكا لاتفاقية فيينا وشرعة حقوق الإنسان، لأنه لا يمكن توقيف أحد بدون سبب، وفق قوله.

وكان وزير الخارجية جبران باسيل قد صرح أمس بأن بلاده قد تعلن خطوات جديدة إذا لم يرجع رئيس الوزراء المستقيل من السعودية قبل الأحد المقبل، ودعا الاتحاد الأوربي وفرنسا إلى تأمين عودة الحريري لإنهاء حالة الشك ودعم استقرار لبنان.

المصدر : رويترز

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة