شاهد: قتلى بينهم أطفال في قصف للنظام على مدرسة بالغوطة

قتل عشرة مدنيين بينهم ستة أطفال وأصيب العشرات (الثلاثاء) جراء قصف النظام السوري بقذائف المدفعية على مدرسة وأحياء في الغوطة الشرقية المحاصرة.

وتوقع مراسل الجزيرة ارتفاع عدد الضحايا نظرا لنقص المستلزمات الطبية.

وأظهرت لقطات فيديو حملتها جماعة “الخوذ البيضاء” على الانترنت وهي جماعة للدفاع المدني رجالا يحملان رجلا جريحا صوب سيارة إسعاف وصبية جريحة تمشي في شارع.

وبالرغم من أن الغوطة الشرقية مشمولة بـ “اتفاق خفض التصعيد” استهدفت قوات النظام بالمدفعية مدرسة في بلدة جسرين قبل أن يغادرها الأطفال بدقائق، فقتل ستة منهم، وبترت أطراف طفلين آخرين، ولا يزال العديد منهم يعانون من إصابات خطيرة.

وواصلت قوات النظام القصف باستهداف أحياء سكنية في بلدات مسرابا وعين ترما وحرستا ودوما وحي جوبر، مما أدى لمقتل وجرح عدة مدنيين ودمار كبير في الممتلكات.

ويأتي استهداف الغوطة الشرقية بعد أيام من تكبد قوات النظام خسائر كبيرة بالأرواح في محاولات تقدم فاشلة، ولا سيما على جبهة بلدة عين ترما.

المصدر : الجزيرة + رويترز

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة