كردستان تعرض تجميد الاستفتاء وإجراء حوار مع بغداد

مسعود بارزاني يدلي بصوته في استفتاء الاستقلال في 25 سبتمبر
مسعود بارزاني يدلي بصوته في استفتاء الاستقلال في 25 سبتمبر

اقترحت حكومة إقليم كردستان العراق اليوم الأربعاء تجميد نتائج الاستفتاء على استقلال الإقليم في إطار عرض لنزع فتيل الأزمة مع الحكومة المركزية في بغداد عبر الحوار.

وقالت حكومة الإقليم في بيان “إن القتال بين الطرفين لا يفرض انتصار أي طرف بل يقود البلد إلى دمار شامل وفي جميع جوانب الحياة”.

وعرضت حكومة الإقليم في مبادرتها، على الحكومة ‌والرأي العام العراقي والعالمي، وقف إطلاق النار فورا ووقف جميع العمليات العسكرية في إقليم كردستان، وتجميد نتائج عملية الاستفتاء التي أجريت في كردستان العراق، والبدء بحوار مفتوح بين حكومة الإقليم والحكومة الاتحادية على أساس الدستور العراقي.

وقالت حكومة كردستان في بيانها إن “الوضع والخطر الذي يتعرض له كردستان والعراق يفرض على الجميع أن يكون بمستوى المسؤولية التاريخية وعدم دفع الأمور إلى حالة القتال بين القوات العراقية والبشمركة.

وأضاف البيان أن “الهجمات والصدامات بين القوات العراقية والبشمركة منذ 16/10/2017 وإلى اليوم أدت إلى وقوع خسائر من الطرفين، وقد تؤدي إلى حرب استنزاف، وبالتالي إلى تدمير النسيج الاجتماعي بين المكونات العراقية”.

وغيرت الحكومة العراقية ميزان القوى في شمال البلاد منذ أن شنت حملة الأسبوع الماضي لاستعادة أراض من الأكراد، ويحكم الأكراد إقليما شبه مستقل يضم ثلاث محافظات في شمال البلاد وسيطروا على مساحة أخرى من الأرض في شمال العراق.

وأجرى الأكراد استفتاء على الاستقلال في 25 سبتمبر/ أيلول وصفته بغداد بأنه غير قانوني وردت باستعادة السيطرة على مدينة كركوك والمناطق المنتجة للنفط المحيطة بها ومناطق أخرى انتزع الأكراد السيطرة عليها من تنظيم الدولة.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أمر الجيش باستعادة جميع الأراضي المتنازع عليها وطالب أيضا بسيطرة الحكومة المركزية على معابر العراق الحدودية مع تركيا وجميعها يقع داخل إقليم كردستان.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة