مصطفى بكري يكشف تفاصيل هجوم الواحات في مصر

البرلماني والصحفي المصري مصطفى بكري
البرلماني والصحفي المصري مصطفى بكري

قال برلماني مقرب من النظام المصري إن لديه معلومات عن سقوط عدد من ضباط الشرطة في أيدي مسلحين خلال هجوم بصحراء الواحات في محافظة الجيزة.

ولقي 52 شرطيا مصريا حتفهم، وأصيب ستة آخرون في الهجوم الذي وقع على مسافة 135 كيلومترا من العاصمة المصرية، بحسب تقارير إخبارية.

وقال مصطفى بكري، صحفي وبرلماني مقرب من النظام، في تدوينات على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر)،  إن أعداد القتلى “ليست بالقليلة”.

وذكر بكري أن “جهاز الأمن الوطني توصل إلى مكان المعسكر بعد أن ألقى القبض على أربعة إرهابيين في القليوبية اعترف اثنان منهم بوجود المعسكر وقدموا تفاصيل كاملة”.

وتابع “صدرت التعليمات بإعداد مأمورية من الأمن الوطني والقوات الخاصة لتنفيذ المهمة… تحركت القوات فجر أمس من معسكر أحمد الكبير علي الطريق الصحراوي وتوجهت إلي الكيلو ١٣٥”.

وأضاف أنه “بعد وصول القوات تركت مجموعة على الطريق الرئيسي الواحات للتأمين وتحركت القوات داخل الجبال بعمق ١٥ كم.. رصدت عناصر الإرهاب دخول القوات وكانت لديها إخباريه مسبقة فاستعدت للمواجهة ونصبت كمينا للقوات”.

وذكر بكري أنه “لم يكن هناك إسناد جوي أو استطلاع مسبق… وجرى اتصال بين القوات المحاصرة وبين القوات التي تؤمن الطريق الرئيس… فجأة انقطع الاتصال الذي تم عبر هاتف الثريا خاصة وأن ارسال المحمول مقطوع في هذه المنطقة”.

وقال إن المنطقة تقع جوار حقول للنفط، مضيفا “تمكن اثنين (اثنان) من الضباط من الهروب بسيارة الشرطة وهم جرحى وعبرت إلى الفيوم حيث دخلا مستشفى إبشواي”

وأشار بكري: “فوجئت الحملة بوجود معسكر كامل الإرهابيين لا يقل من فيه عن ١٠٠ شخص”.

وتتعرض مواقع عسكرية وشرطية وأفراد أمن لهجمات مسلحة بشكل شبه مستمر في مصر، ما أسقط مئات القتلى بين أفراد الجيش والشرطة.

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة