ترمب يحذر من جرائم “الإرهاب الإسلامي”

حذّر الرئيس الأمريكي، دونالد ترمب، الجمعة، من الجرائم المرتبطة بما أسماه “الإرهاب الإسلامي المتطرف”، في إطار مساعيه للإبقاء على الولايات المتحدة “دولة آمنة”، على حد قوله.

وقال ترمب، في تغريدة عبر تويتر “ارتفع في بريطانيا المعدل السنوي للجرائم الناجمة عن الإرهاب الإسلامي المتطرف بنسبة 13%، وهذا أمر غير جيّد، علينا الحفاظ على الولايات المتحدة آمنة”.

ولم يحدد ترمب في تغريدته، تفاصيل الدراسة التي اعتمد عليها.

إلاّ أنّ صحيفة “دايلي ميل” البريطانية ذكرت أن الرئيس الأمريكي استند إلى دراسة صادرة عن المكتب البريطاني للإحصائيات الوطنية، رصدت معدلات جرائم العنف عامًة في بريطانيا وويلز، منذ نهاية مارس/ آذار 2013 حتى يونيو/ حزيران 2017.

وأرجعت الدراسة ارتفاع نسبة الجرائم إلى زيادة حوادث الطعن بالسكاكين، لكنها لم تربطها بالإرهاب.

وفي سبتمبر/ أيلول الماضي، تعهد ترمب بالقضاء على “الإرهاب الإسلامي المتطرف”، كما أسماه.

وقال، حينها، في خطاب أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة “يتعين على كل الدول المسؤولة العمل معا لمواجهة الإرهابيين والتطرف الإسلامي الذي يلهمهم”.

وأضاف آنذاك “سنوقف الإرهاب الإسلامي المتطرف لأنه لا يمكننا أن نسمح له بأن يمزق دولنا”.

المصدر : الأناضول

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة