312 مستوطنا يقتحمون الأقصى تحت حراسة الاحتلال

312 مستوطنا يقتحمون المسجد الأقصى صباح الأربعاء
312 مستوطنا يقتحمون المسجد الأقصى صباح الأربعاء

واصل مئات المستوطنين الإسرائيليين اقتحام المسجد الأقصى في مدينة القدس المحتلة لليوم الرابع على التوالي، تحت حراسة أمنية إسرائيلية مشددة، بمناسبة عيد “العُرْش” اليهودي.

وقال فراس الدبس، مسؤول الإعلام في إدارة الأوقاف الإسلامية في القدس، إن 312 مستوطنا اقتحموا المسجد الأقصى صباح الأربعاء، بحماية أمنية مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي.

وأضاف الدبس أن الاقتحامات جرت من خلال باب المغاربة، في الجدار الغربي، للمسجد الأقصى، الذي تسيطر عليه الشرطة الإسرائيلية من عام 1967.

وأدى عدد من المستوطنين اليهود “صلواتهم الصامتة” قبالة قبة الصخرة المشرفة، حسبما ذكرت “قدس برس”.

وأضافت أنه تم تأمين الاقتحامات من خلال عناصر إسرائيلية مسلّحة، انتشرت بين جنبات المسجد الأقصى، إضافة إلى آخرين كانوا برفقة المستوطنين المُقتحمين خلال جولاتهم في الباحات حتى خروجهم من “باب السلسلة”.

وذكرت أن شرطة الاحتلال المتمركزة على الأبواب منعت دخول بعض النساء إلى الأقصى، في حين سمحت لأخريات ومواطنين آخرين بدخوله لكن بشرط احتجاز الهوية الشخصية، وإعطائهم بطاقات ملوّنة لضمان خروجهم من المسجد.

وكانت جماعات “الهيكل” المزعوم قد دعت الأسبوع الماضي جميع مناصريها من المستوطنين إلى اقتحام المسجد الأقصى بشكل جماعي في عيد “العُرش” اليهودي، إضافة إلى الصلاة عند أبواب المسجد من الجهة الخارجية، وحول البلدة القديمة.

وانتهت الجولة الصباحية للاقتحامات بعد أربع ساعات منذ بدئها عند الساعة السابعة وحتى الـ 11 صباحًا (بتوقيت القدس)، على أن تتجدد الاقتحامات بعد صلاة الظهر ولمدة ساعة كاملة.

وشهد المسجد الأقصى في الأيام القليلة الماضية اقتحامات واسعة من قبل المستوطنين للمسجد حيث قدرت أعداد المقتحمين بما يزيد عن ألفين، وفي الأيام العادية، لا تتجاوز أعداد المقتحمين 100 مستوطن.

وكانت المؤسسات الدينية في مدينة القدس، قد حذرت من تصاعد أعداد المقتحمين للمسجد، وعلى نحو غير مسبوق، خلال الأيام القليلة الماضية.

وتشهد فترات الأعياد اليهودية زيادة ملحوظة في أعداد المقتحمين للمسجد.

وبدأ اليهود الاحتفال بعيد العُرْش يوم 5 أكتوبر/تشرين أول، والذي يستمر لمدة 8 أيام، تنتهي اليوم الأربعاء.

وترفض دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس التابعة لوزارة الأوقاف الأردنية، الاقتحامات وتدعو إلى وقفها.

ونقلت “قدس برس” عن موقع “0404” الإسرائيلي، بأن قوات الاحتلال أمّنت؛ خلال اليومين الماضيين، اقتحام قرابة 40 ألف مستوطن يهودي للمسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل (جنوب القدس المحتلة).

من جهة أخرى، عرقلت شرطة الاحتلال، صباح اليوم، دخول نحو 130 طالبًا فلسطينيًا للمسجد الأقصى، بحجة وجود العلم الفلسطيني على الزي الكشفي، وفقا لدائرة الأوقاف الإسلامية في القدس.

وأضافت أن عناصر الشرطة الإسرائيلية أجبرت الطلاب على الانتظار في الباحة الخارجية لباب الأسباط بشكل مستفزّ ولم تسمح لهم بالدخول إّلا بعد ساعات.

المصدر : الأناضول + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة