مسؤول كويتي: لم نوجه بعد دعوات لحضور القمة الخليجية

نائب وزير الخارجية الكويتي خالد الجار الله
نائب وزير الخارجية الكويتي خالد الجار الله

قال نائب وزير الخارجية الكويتي خالد الجار الله، الأربعاء، إن بلاده لم توجه بعد دعوات إلى قادة دول الخليج العربي لحضور القمة المقررة في ديسمبر/ كانون أول المقبل.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها للصحفيين، على هامش مشاركته في ندوة بمعهد سعود الناصر الصباح الدبلوماسي، بالعاصمة الكويت.

وأضاف الجار الله “جرت العادة في كل قمة خليجية، أن توجه الدعوات لكن ما زال الوقت مبكرا للحديث عن تلك الدعوات وإرسالها إلى أشقائنا في دول الخليج”.

والأسبوع الماضي، صرّح الجار الله بأنه ليس هناك اتصالات مع زعماء دول مجلس التعاون بشأن انعقاد القمة؛ لكن من الطبيعي ان نكون على أهبة الاستعداد لها ونتمنى أن تعقد في موعدها.

وكانت وسائل إعلام محلية وعربية، ذكرت أن الكويت بصدد إرسال دعوات إلى قادة الدول الخليجية لحضور القمة مطلع ديسمبر المقبل.

وتقود الكويت جهود وساطة حثيثة لحل الأزمة الخليجية المتواصلة منذ 5 يونيو/حزيران الماضي، عندما قطعت 3 دول خليجية (السعودية والإمارات والبحرين) إضافة إلى مصر، علاقاتها مع قطر، بدعوى دعمها للإرهاب، وهو ما نفته الدوحة بشدة.

وثمة مخاوف تثار حول مدى تأثير الأزمة الخليجية على انعقاد القمة الخليجية المرتقبة.

المصدر : الأناضول

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة